السويداء.. إغلاق أقسام بمشفى الباسل نتيجة نقص عدد الأطباء

تاريخ النشر: 04.12.2020 | 18:11 دمشق

إسطنبول - متابعات

أغلقت أقسام عديدة في الهيئة العامة لمشفى الباسل في صلخد جنوبي السويداء، نظراً للنقص الكبير في أطباء الاختصاص.

ونقلت صحيفة الوطن الموالية للنظام عن مدير المشفى، الدكتور عماد الجبرائيل، أن 5 أقسام تم إغلاقها نتيجة لنقص الكادر الطبي وهي (قسم النسائية، قسم الأطفال، الشعبة العصبية، العظمية والشعبة البولية من جراحة بولية وقسم كلية).

وأكد "الجبرائيل" أن الأقسام أغلقت بسبب تسرب الأطباء سواء بفك العقد أو بداعي السفر، مما تسبب بأزمة كبيرة للمرضى خاصة أن هناك خدمة غسل الكلى لقرابة 20 مريضا كان يقوم بها كادر تمريضي مدرب إلا أنه في الوقت الحالي اقتصر الأمر على وجود نحو 10 أطباء فقط ضمن اختصاصات مختلفة.

اقرأ أيضا: مسؤول طبي في القنيطرة: دخلنا الموجة الثانية من كورونا

وأشار إلى أنه تم تجهيز قسم للعزل في المشفى مع ازدياد حالات الإصابة بفيروس كورونا، ويتضمن القسم 24 سريراً طبياً، إلا أنه لا يتم إدخال أكثر من 15 مريضا نظراً لمآخذ الأوكسجين المتوفرة في المستشفى، إذ إن المستشفى يعتمد على أسطوانات الأوكسجين وبعد ازدياد عدد الإصابات لم تعد تكفي المرضى.

الجدير بالذكر أن مصادر طبية في السويداء حذرت من دخول قرى وبلدات المحافظة مرحلة الانفجار الوبائي نتيجة ارتفاع عدد الإصابات اليومية بفيروس كورونا.

 

 

وبحسب شبكة السويداء الإخبارية، سجلت 25 إصابة جديدة بفيروس كورونا و3 حالات وفاة، في حين انتشر فيديو على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي لمدير صحة السويداء، الدكتور نزار مهنا، وهو يبكي على الهواء مباشرة من شدة صعوبة الوضع وفقد السيطرة على انتشار الفيروس.

اقرأ أيضاً: كورونا.. تحذيرات من دخول السويداء مرحلة الانفجار الوبائي

 

مقالات مقترحة
حصيلة الوفيات والإصابات بفيروس كورونا في سوريا
أردوغان يعلن عودة الحياة لطبيعتها في تركيا تدريجيا بعد عيد الفطر
سوريا.. 11 حالة وفاة و188 إصابة جديدة بفيروس كورونا