الائتلاف يدعو لفرض الحل السياسي على النظام وفق الفصل السابع

تاريخ النشر: 12.02.2021 | 23:11 دمشق

إسطنبول - وكالات

دعا الائتلاف الوطني السوري في بيان له اليوم الجمعة، لاتخاذ إجراءات ضد نظام الأسد بموجب الفصل السابع من ميثاق الأمم المتحدة.

وأكد الائتلاف على أن المجتمع الدولي يملك الآلية القانونية والشرعية اللازمة لمواجهة التعطيل الروسي، ودعا للعمل على اتخاذ إجراء ضد النظام وفق الفصل السابع، وتوظيف هذه الآلية لفرض الحل السياسي على النظام الذي لن ينصاع من دون مثل هذا المستوى من الضغط على وصف البيان.

وقال الائتلاف في بيانه إن التعطيل الروسي الصيني لبيان مجلس الأمن يوم أمس، يؤكد على عجز المجلس وعلى الخلل الواضح في آليات عمله، كما أنه يحمل رسالة مكررة يجب أن يستوعبها صناع القرار، وهي أن الحل السياسي ليس خياراً بالنسبة للنظام وحلفائه بأي شكل من الأشكال، وأن إضاعة الوقت هو ما يبحث عنه.

وتابع الائتلاف الوطني "نحن اليوم أمام واقع يعجز فيه مجلس الأمن عن إصدار مجرد بيان يدعم تقرير بيدرسون رغم مهادنته الشديدة وتجنبه وضع النقاط على الحروف أو حتى تسمية الأشياء بمسمياتها”، متسائلاً عن كيفية أن يتوقع أي طرف بإمكانية تنفيذ أي خطوات عملية عبر مجلس الأمن لدعم حل سياسي حقيقي.

وشدّد الائتلاف في بيانه على أنه لا يمكن الاستمرار في ترك الملف رهينة بيد أطراف شريكة في الإجرام وتعيش في عالم موازٍ بحثاً عن أوهام تقوم على نشر الفوضى والخراب.

اقرأ أيضاً.. "الائتلاف الوطني": لن نشارك في أي انتخابات يجريها نظام الأسد

ويوم الثلاثاء الماضي أعلن المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا "غير بيدرسون" خلال مؤتمر صحفي، أنه أبلغ مجلس الأمن رفض وفد النظام المقترحات التي قدمها بشأن اللجنة الدستورية.

اقرأ أيضاً.. "الائتلاف الوطني" يتهم مسؤولة أممية بالسعي لتعويم النظام

وقال إن هناك نقطتين أساسيتين يجب أن تتوفرا لإحراز تقدم في اجتماعات اللجنة الدستورية وهي، ضرورة التغيير في آلية عمل اللجنة الدستورية وردم الهوة في المجتمع الدولي، للوصول إلى دبلوماسية دولية بناءة.