"الإدارة الذاتية": سنلجأ إلى التعليم الإلكتروني في حال استمرار الحظر

"الإدارة الذاتية": سنلجأ إلى التعليم الإلكتروني في حال استمرار الحظر

555.jpg
داخل أحد الصفوف الدراسية في مدارس "قسد" (إنترنت)

تاريخ النشر: 01.10.2021 | 13:08 دمشق

آخر تحديث: 09.10.2021 | 11:51 دمشق

إسطنبول - متابعات

أكدت هيئة التربية التابعة لـ"الإدارة الذاتية" في شمال شرقي سوريا، أمس الخميس، الانتقال إلى التعليم الإلكتروني، في حال استمرار الحظر الكلي في مناطق سيطرة "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد).

ونقلت وكالة نورث برس عن الرئاسة المشاركة لهيئة التربية والتعليم في إقليم الجزيرة، روهات خليل قولها، إنه بسبب انتشار وباء كورونا "قمنا بكل الإجراءات والتدابير اللازمة ضمن استطاعتنا وذلك بالتنسيق مع هيئة الصحة في إقليم الجزيرة وإرشاداتها".

وأضافت: "لا أحد يستطيع ضمان عدم انتشار المرض ولكننا نحاول الحيلولة دون ذلك بالتقيد بالتعليمات الوقائية وتوعية الطلبة".

وأشارت إلى أن دوام المدارس سيستمر في حال كان الحظر القادم جزئياً مع مراعاة التباعد الاجتماعي، حيث سيكون في كل صف 15 تلميذاً، وسيتم تعقيم وغسل المدارس أسبوعياً، كما سيتم تعيين مشرف صحي خاص بالمدرسة لإعطاء التلاميذ دروساً عن تعريف المرض وكيفية الوقاية منه.

ونوهت أن الهيئة سجلت العام الماضي كل الدروس لكل مراحل المنهاج الكردي والعربي، وبثت على قناة روج آفا وعلى صفحة دبستانا مالي، وفي حال استمرار الحظر الكلي سيتم إعادة بثها.

وأوضحت أن متابعة المعلمين والتلاميذ سيتم عبر مجموعات الواتس آب.

كورونا في مناطق "قسد"

وأحصت هيئة الصحة التابعة للإدارة الذاتية لشمال شرقي سوريا يوم الخميس، تسجيل 279 إصابة جديدة بفيروس كورونا، و7 حالات شفاء، و17 حالة وفاة.

وأعلنت "الإدارة الذاتية" في شمالي وشرقي سوريا حظر تجوال كلي لمدة أسبوع، بدءاً من يوم الأحد 3 من الشهر الجاري ولغاية 9 منه، لمحاولة تخفيض عدد الإصابات بفيروس كورونا.

وسبق أن حذرت "الإدارة الذاتية" من كارثة إنسانية في المنطقة من جراء ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا، وضعف القطاع الصحي الذي شارف على الانهيار.

وقال الرئيس المشترك لهيئة الصحة في الإدارة جوان مصطفى إن مشكلة تفشي فيروس كورونا في مناطق الإدارة الذاتية "حقيقية وليست وهما".

وأضاف أن "الوضع سيخرج عن السيطرة إن لم تتلق الإدارة الدعم الكافي"، ويصل مرحلة الكارثة الإنسانية في الأيام القادمة.

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار