تربية الدواجن

رفعت المؤسسة العامة للأعلاف التابعة لحكومة النظام أسعار المواد العلفية بنسب تتراوح بين 16 و 60 في المئة.
أكد مدير عام المؤسسة العامة للأعلاف التابعة لحكومة الأسد، عبد الكريم شباط، أن المؤسسة لم تستلم ولا كيلوغرام من الشعير، علماً أنه تم رفع سعر المادة للفلاح من 800 إلى 900 ليرة، أي بسعر القمح نفسه تقريباً ومع ذلك لم يتقدم أحد من الفلاحين لتسليم المادة.
يعد قطاع تربية الدواجن من أهم الثروات الحيوانية في الشمال السوري، إلا أنه تعرض لمعوقات كثيرة خلال السنوات الماضية من غياب الدعم وقصف المداجن من قبل النظام وروسيا وغياب الاهتمام من السلطات المحلية، إلا أن آخر الضربات التي تلقاها القطاع كان سببها..
كشف عضو لجنة مربي الدواجن حكمت حداد عن ارتفاع سعر الفروج خلال الأيام الأولى من شهر رمضان، مرجعاً سبب ارتفاع سعره إلى "زيادة الطلب وقلة الإنتاج في آن واحد"، لافتاً إلى "عدم وجود أي بوادر خلال الأيام القادمة لانخفاض سعره".
قال عضو لجنة مربي الدواجن حكمت حداد: إنه خلال الأسبوعين الماضيين مع ارتفاع أسعار الأعلاف الذي ترافق مع ارتفاع سعر الصرف خرج من الإنتاج نحو 20 في المئة من إجمالي قطاع الدواجن بسوريا.