أطباء بلا حدود

تفاجأ سليمان عمر (80 عاما)  لاجئ سوري عند مراجعته لمركز أطباء بلا حدود المعني بعلاج الأمراض غير السارية في محافظة إربد شمالي الأردن  بخبر إغلاق المركز، مما شكل لديه خوفاً على وضعه الصحي خاصة أنه يعاني من مرض  القلب والسكري والأعصاب.
قالت منظمة "أطباء بلا حدود" إن "التمويل غير الكافي يترك الوصول إلى الرعاية الصحية والإنجابية بعيدة المنال بالنسبة لكثير من النساء في شمال غربي سوريا"، مشيرة إلى أن "الاستجابة الإنسانية لا تلبي احتياجاتهن الصحية".

فرق شاسع بين من خان القسم ومن دفع حياته ثمناً للالتزام به.. أطباء في زمن المجزرة.. وكنتُ شاهداً مع هادي العبد الله.

أعلنت منظمة "أطباء بلا حدود" عن إنهاء تقديم خدماتها الصحية للاجئين السوريين في الأردن، التي بدأتها في العام 2013، مشيرة إلى أنها "أعادت توجيه أولوياتها".
ركب السوري مصطفى على متن قارب مكتظ، وبعد جلوسه في المكان نفسه لساعات، لم يكن لديه أي مجال لتحريك قدميه، رغم أنه سبق أن أصيب في عام 2011، ما جعله يعرج في مشيه، بعدما ساعده رجال الإنقاذ في منظمة "أطباء بلا حدود" للانتقال إلى قوارب النجاة.