وفاة أربعة أشخاص بفيروس كورونا في الرحيبة بريف دمشق

تاريخ النشر: 27.11.2020 | 11:20 دمشق

إسطنبول - وكالات

توفي أربعة أشخاص خلال أيام نتيجة إصابتهم بفيروس كورونا المستجد في مدينة الرحيبة بريف دمشق.

ونقل موقع "صوت العاصمة" عن مصادره أن مدينة الرحيبة في القلمون الشرقي، سجلت خلال الأسبوع الجاري، وفاة أربعة أشخاص من أبنائها بعد إصابتهم بفيروس كورونا، جميعهم من قاطني الحي ذاته.

اقرأ أيضاً: منظمة العفو: عدم شفافية نظام الأسد يعرض الآلاف لخطر كورونا

وأضاف الموقع أن أهالي المدينة نعوا صباح أمس الخميس رجلاً من عائلة "الكشك" يبلغ من العمر 60 عاماً توفي إثر إصابته بكورونا، كما سجلت المدينة وفاة رجل من عائلة "الحمود"، وآخر من عائلة "إدريس" يبلغ من العمر 65 عاماً، مشيراً إلى أن شابة من عائلة "شحادة" توفيت نتيجة إصابتها بالفيروس.

اقرأ أيضاً: بعد وفاة العشرات.. حكومة الأسد تطلق حملة لحماية عاملي قطاع الصحة

وأشار مصدر الموقع إلى أن الوفيات الأربعة نقلوا في وقت سابق إلى مشفى القطيفة المجاورة نتيجة تردي حالتهم الصحية، ليتوفوا فيها متأثرين بمضاعفات الفيروس.

وسبق أن أعلنت وزارة الصحة في حكومة النظام اليوم الخميس، عن 8 وفيات جراء الإصابة بفيروس كورونا، ما يرفع عدد الوفيات إلى 399.

اقرأ أيضاً: النظام يروج لـ "مهرجانات كورونا" وفعاليات اقتصادية تدعو لإغلاقها

اقرأ أيضاً: حكومة الأسد: النظام الصحي في سوريا من أفضل الأنظمة الصحية

مقالات مقترحة
تركيا تسجل انخفاضاً مستمراً في أعداد إصابات كورونا
كورونا يواصل انتشاره في الهند وتحذيرات من موجة ثالثة "حتمية"
 تركيا.. 10 ملايين شخص تلقوا جرعتين من لقاح كورونا