"قسد" تعتقل 25 شاباً في ريف دير الزور الغربي

تاريخ النشر: 08.09.2020 | 18:02 دمشق

 دير الزور ـ خاص

شنت قوات سوريا الديمقراطية (قسد) ،اليوم الثلاثاء، حملة اعتقالات طالت عدداً من الشبان بريف دير الزور الغربي، بهدف تجنيدهم إجبارياً ضمن صفوفها في عموم مناطق سيطرتها في شمال وشرقي سوريا.

وقال مصدر خاص لموقع تلفزيون سوريا، إن "دوريات من الشرطة العسكرية التابعة لقوات سوريا الديمقراطية (قسد) بالاشتراك مع (الأسايش) نفذت حملة دهم واعتقالات في بلدات المحيميد، والكسرة، والعزبة، بريف دير الزور الغربي، طالت عدداً من الشباب بهدف إلحاقهم بمعسكرات (قسد)".

وأضاف المصدر، أنه تم اعتقال مايقارب 25 شاباً عبر حواجز ودوريات في البلدات المذكورة من قبل الشرطة العسكرية و قوات (الأسايش) التابعين لقوات سوريا الديمقراطية.

وشنت "قوات سوريا الديمقراطية"(قسد) وقوى الأمن التابعة لها (الأسايش) في الـ 24 من الشهر الماضي، حملة تجنيد إجباري طالت 40 شاباً بينهم فتيان في قرى (هجين، والشحيل، وذيبان) في ريف دير الزور الشرقي.

واعتقلت مجموعة "شبيبة روجافا" التابعة لـ وحدات حماية الشعب "YPG" (المكّون الأساسي لـ قوات سوريا الديمقراطية/ قسد) في مدينة القامشلي في الأول من الشهر الجاري، فتاة تبلغ من العمر 15 عاماً، ونقلوها إلى أحد معسكرات التجنيد الإجباري في المنطقة.

اقرأ أيضاً: بينهم أطفال.. توثيق 146 حالة اعتقال تعسفي في سوريا خلال شهر آب

اقرأ أيضاً: تفادياً لهروبهم.. "قسد" تسوق الشبان المجندين إلى شرق منبج

واختطفت ،أمس الإثنين، وحدات حماية الشعب - "YPG" فتاة قاصراً مِن مدينة القامشلي شمال شرقي الحسكة، بهدف زجّها في معسكرات التجنيد التابعة لها.

وكانت "YPG" اختطفت في، شهر تموز الماضي، الفتاتين غزل محمد مصطفى عيسو (15 عاماً) وأحلام مسلم حسين (16 عاماً) مِن أبناء قرية "سفتك" في منطقة عين العرب التي تسيطر عليها "قسد"، شمال شرقي حلب بهدف زجهما ضمن معسكرات التدريب التابعة لها.

يشار إلى أن الأذرع العسكرية لـ"حزب الاتحاد الديمقراطي - PYD" (الذي يهيمن على قسد)، تعمل على إطلاق حملات لـ التجنيد الإجباري تحت مسمّى "واجب الدفاع الذاتي" في جميع مناطق سيطرته، وتشن مِن أجل ذلك حملات دهم واعتقال تشمل الشبّان والفتيات لـ سوقهم إلى الخدمة قسراً.