قائد لواء "أسود العراق" يلتقي قياديين في "لواء الغيث" بمدينة درعا

تاريخ النشر: 31.07.2021 | 18:09 دمشق

إسطنبول - متابعات

التقى قائد لواء "أسود العراق"، اليوم السبت، قياديين من لواء "الغيث" التابع "للفرقة الرابعة" في مدينة درعا.

وقال "تجمع أحرار حوران"، نقلاً عمّا سمّاه مصدراً خاصاً، إن اجتماعاً مغلقاً جمع قائد لواء "أسود العراق" الملقب بالندّاوي مع عدد من قياديي لواء "الغيث"، في حين لم يؤكد المصدر حضور غيث دلة، قائد لواء "الغيث"، للاجتماع.

يأتي ذلك بعد ساعات من توصل لجان درعا المركزية ونظام الأسد، برعاية روسية، إلى اتفاق مبدئي يقضي بوقف إطلاق النار، على أن تستكمل المفاوضات في وقت لاحق اليوم السبت

من هو غيث دلّة

خمسيني، قائد "لواء الغيث" الذي يتبع "للفرقة الرابعة"، ينحدر من بلدة بيت ياشوط بريف جبلة التي أمدّت النظام بعدد ملحوظ من كبار الضباط خلال الأعوام السابقة.

ورغم أن دلّة من ملاك اللواء 42 في "الفرقة الرابعة" إلّا أنه لم يشتهر إلّا بعد أن أسس لواء "الغيث" الذي حمل اسمه، والذي يضم خليطاً بين عسكريين نظاميين من "الرابعة" ومتطوعين مدنيين، حتى مقاتلي مصالحات.

وحسب ما جاء في مقال سابق للكاتب حسام جزماتي نُشر في موقع تلفزيون سوريا، فإن جيران دلّة، الملقب بـ "المجاهد"، في مساكن الصبورة للعسكريين بريف دمشق "يتباهون به"، إذ بدأ نشاطه بقتال الفصائل المعارضة في الغوطة الغربية، قبل أن ينتقل بقواته إلى مناطق أخرى كالغوطة الشرقية ودرعا.

تفاصيل إضافية عن غيث دلة في مقال الكاتب حسام جزماتي: «مجاهد» من الفرقة الرابعة

درعا.. إجراء تسوية جديدة وإعادة نقاط عسكرية للنظام في طفس
النظام يعتقل شباناً في درعا ويستبدل حواجز الفرقة الرابعة بالأمن العسكري
الدفاع الروسية: الأوضاع باتت مستقرة جنوبي سوريا بفضل الجنود الروس
9 وفيات و1216 إصابة جديدة بكورونا شمال غربي سوريا
مناطق سيطرة النظام السوري.. 4% فقط تلقوا لقاح كورونا والإصابات تتضاعف
طبيب سوري.. متحور دلتا من كورونا يصيب الشباب بشكل أكبر