درعا

قتل تاجر مخدرات وثلاثة عناصر في صفوف قوات النظام السوري إثر استهدافهم بالرصاص في حادثتين منفصلتين غربي درعا.
أعلن نظام الأسد، اليوم الثلاثاء، مقتل خمسة أشخاص وطفل بينهم مسؤول سابق في حزب "البعث" وجرح امرأتين بإطلاق رصاص في مدينة الصنمين بريف درعا الشمالي.
قتل شاب برصاص مجهولين، أمس الجمعة، في مدينة داعل بريف درعا.
استهدف مجهولون، ليل الأربعاء – الخميس، المسؤول عن عمليات الاغتيال لدى قوات النظام في درعا، المساعد في "المخابرات الجوية" محمد حلوة الملقب (أبو وائل جوية)، ما أدى إلى إصابته بجروح.
استهدفت عبوة ناسفة منتصف ليل الأربعاء – الخميس عنصراً في "المخابرات الجوية" التابعة لنظام الأسد في مدينة درعا.