"فيصل المقداد" ممنوع من دخول دول الاتحاد الأوروبي

تاريخ النشر: 15.01.2021 | 16:33 دمشق

إسطنبول ـ وكالات

أضاف الاتحاد الأوروبي، اليوم الجمعة، وزير خارجية النظام، فيصل المقداد، إلى قائمة العقوبات المفروضة على نظام الأسد، والتي تمنعه من دخول أراضي الاتحاد وتجمد أمواله.

ونشرت مجلة الاتحاد الأوروبي وثيقة رسمية تفيد بإضافة اسم "المقداد"، إلى قائمة العقوبات المفروضة على النظام من قبل الاتحاد.

اقرأ أيضا: الاتحاد الأوروبي يمدد عقوباته على 5 مسؤولين في نظام الأسد

ووسع الاتحاد الأوروبي، في شهر تشرين الأول من العام الماضي 2020، قائمة عقوباته على النظام، مضيفا إليها سبعة وزراء، بحسب وثيقة نشرت في صحيفة الاتحاد الأوروبي الرسمية.

وطالت عقوبات الاتحاد الأوروبي كلاً من وزير التجارة الداخلية طلال البرازي، والثقافة لبنى مشاوي، والتعليم دارم طباغ، والعدل أحمد السيد، والموارد المائية تمام رعد، والمالية كنان ياغي، والنقل زهير خزيم، وفق البيان.

اقرأ أيضاً: مجلة أميركية: هل يمكن أن تكسر العقوبات الأجنبية نظام الأسد؟

وفرض الاتحاد الأوروبي هذه العقوبات على الوزراء لأنهم مسؤولون عن قمع المدنيين السوريين، وجاء في الوثيقة الصادرة عن الاتحاد "كوزراء في الحكومة، يتقاسمون المسؤولية عن القمع الشديد للنظام ضد السكان المدنيين".

وفي 28 من أيار 2020 مدد مجلس الاتحاد الأوروبي العقوبات على حكومة النظام لمدة عام، وتضمنت قائمة العقوبات في ذلك الوقت 273 شخصا تم منعهم من دخول الاتحاد الأوروبي وتجميد أموالهم.

اقرأ أيضاً: كيف يستطيع نظام الأسد إيقاف قانون "قيصر"؟

 

وأصدر رئيس النظام بشار الأسد، في الـ 22 من تشرين الثاني الفائت مرسوماً بتعيين فيصل المقداد وزيراً للخارجية والمغتربين خلفاً لوليد المعلم الذي توفي في الـ 16 من الشهر ذاته.

 

مقالات مقترحة
منظمة الصحة: أقل من 10 بالمئة من البشر لديهم أجسام مضادة لكورونا
بسبب كورونا.. ملك الأردن يقبل استقالة وزيري الداخلية والعدل
من جرعة واحدة.. أميركا تصرح باستخدام لقاح "جونسون آند جونسون"