فيصل المقداد: الوجود العسكري الروسي في سوريا أمر ضروري

تاريخ النشر: 22.12.2020 | 13:20 دمشق

إسطنبول - متابعات

قال وزير خارجية نظام الأسد، فيصل المقداد، إن "الوجود العسكري في سوريا هو أمر ضروري، لأن الإرهاب لم ينته بعد"، مشيراً إلى أن "واشنطن تشجع المجموعات الإرهابية على العمل شمال شرقي سوريا لضمان تبرير وجودها في هذه المناطق".

وخلال مقابلة مع وكالة "سبوتنيك" الروسية، قال المقداد: "حققنا انتصارات مشتركة مع روسيا ضد الإرهاب، لكن هذا لا يعني أن الإرهاب انتهى، لأن الولايات المتحدة الأميركية تشجع الإرهاب على العمل لضمان وجود مبرر لبقائها في المنطقة".

وأوضح المقداد أن "التشجيع الأميركي يحدث في شمال شرقي سوريا، من خلال دعم المجموعات الانفصالية، ويتجلى ذلك في الدعم الذي تقدمه لتركيا لاحتلال الشمال الغربي، والاحتلال الأميركي المباشر لسوريا".

وأضاف أن "الحرب ضد الإرهاب مستمرة بطرق ومعان مختلفة، لأننا بمجرد ما ننجح في تحقيق هدفنا بهزيمة الإرهاب، يخلقون مجموعات إرهابية وانفصالية مسلحة، تستكمل المعركة لتحقيق أهدافهم السياسية".

وشدد المقداد "هذا بالطبع يجب مواجهته، لأن روسيا ليست بعيدة عن سوريا، والوجود العسكري الروسي ليس مفيداً فقط، بل ضروري أيضاً".

من جانب آخر، أكد المقداد أن الانتخابات الرئاسية ستُجرى في موعدها منتصف العام 2021، دون أن يكون هناك ربط بينها وبين نجاح عمل اللجنة الدستورية.

وأشار المقداد إلى أنه "من الواضح جداً أننا جميعاً سنعمل على أساس الدستور الحالي حتى نضع دستوراً جديداً، وهذا أمر تعرفه اللجنة الدستورية جيداً".

ووصل وزير خارجية نظام الأسد، فيصل المقداد، في 16 من كانون الأول الجاري، إلى العاصمة الروسية موسكو، في ثاني زيارة رسمية له منذ توليه منصبه في 22 تشرين الثاني الماضي، بعد زيارته للعاصمة الإيرانية طهران في 6 من كانون الأول الجاري.

وأجرى المقداد خلال زيارته لقاءات مع عدد من المسؤولين الروس، على رأسهم وزير الخارجية سيرغي لافروف، وذلك "لبحث الوضع في سوريا وآفاق تطوره، بما في ذلك تعزيز تسوية سياسية شاملة للأزمة، بناء على قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254، ومشكلات إعادة الإعمار والمساعدة في عودة اللاجئين السوريين"، بحسب بيان لوزارة الخارجية الروسية.

 

 

اقرأ أيضاً: فيصل المقداد يبحث المساعدات الروسية لنظام الأسد

مقالات مقترحة
روسيا تنفي علاقتها بنشر معلومات مضللة حول لقاحات كورونا الغربية
إصابة واحدة و80 حالة شفاء من فيروس كورونا شمال غربي سوريا
كورونا.. 5 وفيات و56 إصابة جديدة في مناطق سيطرة "النظام"