غارات روسية قرب نقطة تركية في بلدة البارة جنوبي إدلب |فيديو

تاريخ النشر: 22.07.2021 | 13:49 دمشق

إسطنبول - خاص

شنّت طائرات حربيّة تابعة لنظام الأسد وروسيا، اليوم الخميس، غارات جوية قرب نقطة عسكرية للجيش التركي في ريف إدلب.

وقال مراسل تلفزيون سوريا إنّ الطائرات الروسيّة نفّذت غارتين بالصواريخ على قرية البارة في منطقة جبل الزاوية، حيث تتمركز النقطة العسكرية التابعة للجيش التركي.

وصباح اليوم الخميس، ارتكبت قوات النظام مجزرة في قرية إبلين بريف إدلب، راح ضحيتها 7 مدنيين بينهم 3 أطفال وأصيب 7 آخرون.

وذكرت مديرية الدفاع المدني السوري (الخوذ البيضاء) عبر حسابها على فيس بوك أن 7 مدنيين بينهم 3 أطفال وامرأة قضوا بقصف النظام على إبلين، بينما أصيب 7 آخرون بينهم طفلتان وامرأة.

وأضافت المديرية أن ضحايا المجزرة التي ارتكبتها قوات النظام وروسيا صباح اليوم الخميس، ثالث أيام عيد الأضحى، من عائلة واحدة.

هجمة عسكرية شرسة

وارتفعت وتيرة هجمات النظام وحليفه الروسي على شمال غربي سوريا منذ بداية شهر حزيران الماضي وتركزت بشكل كبير على جبل الزاوية وسهل الغاب، ووثق الدفاع المدني السوري أكثر من 215 هجوماً منذ بداية حملة التصعيد العسكرية في 5 من حزيران حتى يوم أمس، تسببت بمقتل أكثر من 48 شخصاً، من بينهم 20 طفلاً و10 نساء، بالإضافة إلى متطوعين اثنين في صفوف الدفاع المدني السوري، بينما أصيب 115 شخصاً، من بينهم أكثر من 30 طفلاً.

وبلغ عدد المجازر التي ارتكبتها قوات النظام وروسيا 7 مجازر في ريف إدلب منذ بداية شهر حزيران راح ضحيتها نحو 50 شخصاً بينهم نساء وأطفال، وجرح أكثر من 50 آخرين.

فشل المفاوضات بشأن درعا البلد وناشطون يتوقعون بدء عمل عسكري لنظام الأسد عليها
مقبلون على كارثة.. الدفاع المدني يصدر بيانا بشأن التطورات في درعا
درعا البلد.. قتيل بقصف للنظام والأهالي ينزحون | فيديو
حالة وفاة واحدة و38 إصابة جديدة بكورونا في سوريا
روسيا ترسل لقاح "سبوتنيك لايت" إلى نظام الأسد
بعد أسابيع من انخفاضها.. الإصابات بكورونا تسجل ارتفاعاً في تركيا