عفرين.. تسلل لـ"قسد" و5 قتلى من الجيش الوطني

تاريخ النشر: 19.05.2021 | 13:26 دمشق

إسطنبول - خاص

قتل خمسة مقاتلين من الجيش الوطني السوري، فجر اليوم الأربعاء، باشتباكات صدّوا خلالها محاولة تسلّل لـ"قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)، في منطقة عفرين شمال غربي حلب.

وقال مراسل تلفزيون سوريا إنّ مجموعة تابعة لـ"قسد" حاولت التسلّل نحو نقاط تمركز الجيش الوطني على محور "باصوفان" في منطقة عفرين، الحدودية مع تركيا.

وتمكّن الجيش الوطني مِن إفشال محاولة التسلّل بعد اشتباكات مع "قسد" استمرت لأكثر مِن ساعتين، وأسفرت عن مقتل 5 مقاتلين بينهم ضابط برتبة مقدّم.

وبحسب مصادر محلية فإنّ المقاتلين الذين قضوا خلال الاشتباكات مع "قسد"، يتبعون لـ"فيلق الشام" وهم مِن أبناء ومقاتلي مدينة داريا في غوطة دمشق الغربية.

وخلال الاشتباكات، استهدفت "قسد" بصاروخ مضاد للدروع - وفق المصادر - سيارة مدنيّة على محور "باصوفان"، ما أدّى إلى إصابةِ 3 مدنيين.

مطلع شهر أيار الجاري، تبنت ميليشيا مرتبطة بـ"وحدات حماية الشعب - YPG" (المكّون الأساسي في قسد)، مقتل جندي تركي وأربعة من الجيش الوطني، في سلسلة عمليات نفذتها في عفرين ومحيطها.

يشار إلى أنّ عموم المناطق التي تسيطر عليها فصائل الجيش الوطني في ريف حلب، تشهد العديد مِن عمليات القصف والتسلّل لـ"قسد"، المسؤولة أيضاً عن معظم التفجيرات التي أدت إلى وقوع ضحايا مدنيين في المنطقة.