روسيا وتركيا تدخلان محطة مياه "علوك" في الحسكة لرفع إنتاجيتها

تاريخ النشر: 23.09.2020 | 21:46 دمشق

الحسكة - خاص

دخلت دورية من الشرطة العسكرية الروسية اليوم الأربعاء، محطة علوك شرق مدينة رأس العين بمحافظة الحسكة بالتنسيق مع القوات التركية برفقة مهندسين وفنيين من مؤسسة المياة التابعة للنظام لإجراء صيانة شاملة للمحطة بهدف وضعها في إنتاج الطاقة الكاملة.

وقالت مصادر مطلعة لـ موقع تلفزيون سوريا إن دروية من الشرطة العسكرية الروسية بالتنسيق مع الجانب التركي  دخلت محطة علوك شرق رأس العين برفقة  مهندسي وفنيي "المؤسسة العامة لمياه الشرب" التابعة للنظام، لإجراء صيانة شاملة لمحطة علوك بهدف رفع إنتاجيتها.

اقرأ أيضاً.. الكهرباء تعود إلى رأس العين وأنباء عن بدء ضخ المياه للحسكة

وتعد محطة "علوك" المصدر الوحيد لمياه الشرب لأكثر من 60% من محافظة الحسكة التي يقطنها أكثر من مليون نسمة وتقع المحطة ضمن مناطق سيطرة الجيش الوطني السوري.

بدوره، أكد مصدر إداري في لجنة المياه التابعة لـ "الإدارة الذاتية" أن قسم من التجهيزات المعطلة في محطة علوك تم نقله إلى مقر المؤسسة بمدينة الحسكة لإعادة صيانتها، لا سيما الغطاسات والمضخات الأفقية والمحولات الكهربائية والتجهيزات الفنية المشغلة للآبار، حيث تم نقل 6 غطاسات وأربع مضخات أفقية يتم العمل على صيانتها حالياً لإعادة تركيبها من جديد على الآبار.

اقرأ أيضاً.. مَن يَمنع المياه عن "نصف مليون" نسمة في الحسكة؟

ولفت المصدر إلى أن عدد الآبار العاملة في مشروع علوك حاليا يبلغ 17 بئراً إلى 20 بئراً من أصل 34 بئراً،  يتم العمل على تأهيل مجموعة جديدة من الآبار وصيانتها وتأهيلها لتدخل في الخدمة ما سيزيد في كميات المياه المتدفقة.

وسبق أن قال مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (أوتشا) إن "تذبذب الكهرباء" القادمة إلى محطة علوك في رأس العين أثر على ضخ المياه باتجاه الحسكة.

يذكر أن تركيا وروسيا سبق أن اتفقتا على تزويد مدينة الحسكة وريفها بالمياه مِن محطة "علوك" الواقعة ضمن منطقة عملية "نبع السلام" التي يسيطر عليها الجيش الوطني بريفي الحسكة والرقة، وذلك مقابل تزويد المنطقة بالطاقة اللازمة مِن محطة "مبروكة" الكهربائية التي يتم توليدها مِن سدي "تشرين" (شرقي حلب) و"الطبقة" (جنوبي الرقة).