درعا: 5 وفيات بكورونا خلال يوم في الكرك من بينهم طبيب الفقراء

تاريخ النشر: 26.12.2020 | 16:11 دمشق

درعا- خاص

توفي 5 أشخاص في بلدة الكرك بريف درعا الشرقي، أمس الجمعة، من جراء إصابتهم بفيروس كورونا المستجد.

وأفاد مصدر طبي لتلفزيون سوريا أن 5 حالات وفاة بفيروس كورونا في بلدة الكرك الشرقي بريف درعا تم دفنها أمس، حيث أعلن عن وفاة طبيبين هما "محمد العيسى" و"خالد الشنور" بالإضافة لحالتين من كبار السن وحالة واحدة لشاب من البلدة.

اقرأ أيضاً: 44 وفاة جديدة بكورونا خلال 48 ساعة في درعا

وأضاف المصدر أن الطبيب محمد العيسى، أصيب في المملكة الأردنية قبل نحو 10 أيام وتم نقله لمشفى البادية الشمالية حيث توفي هناك وتم نقل جثمانه إلى بلدة الكرك مسقط رأسه ليدفن فيها. وكان العيسى قد لجأ إلى الأردن في العام 2012 بعد أن صار مطلوباً من قبل النظام بسبب معالجته المتظاهرين المصابين برصاص عناصر الأمن.

اقرأ أيضاً: بعد عجز النظام عن تأمينه أهالي درعا يشترون وحدة لتعبئة الأوكسجين

وأوضح المصدر أن العيسى يحظى بسمعة طيبة في بلدته الكرك بالإضافة إلى المنطقة التي أقام فيها بالأردن، وأطلق عليه طبيب الفقراء لرفضه تقاضي أي أجر مادي لقاء معاينته المرضى.

اقرأ أيضاً: درعا.. مبادرات أهلية لمواجهة انتشار فيروس كورونا

وكانت وزارة الصحة في حكومة الأسد أعلنت تسجيل 20 إصابة جديدة بفيروس كورونا في درعا ووفاة حالتين وبذلك تكون إحصائية وزارة الصحة المعلنة قد سجّلت 821 إصابة و308 حالات شفاء و32 حالة وفاة، في حين يؤكد ناشطون ومصادر طبية في درعا أن العدد يتجاوز هذا الرقم بكثير وأن أعداد الوفيات شبه يومية، وبالعشرات.

 

مقالات مقترحة
موقع تلفزيون سوريا.. قصة نجاح لسلطة الصحافة في حقول من الألغام
"تلفزيون سوريا" يمضي لعامه الرابع بمؤسسة محترفة ومحتوى متميز
استطلاع آراء.. تلفزيون سوريا بعيون السوريين في الداخل
تركيا ترفع حظر استخدام المواصلات العامة عن فئات عمرية محددة
هل يدفع ازدياد الإصابات بكورونا النظام إلى إعلان إجراءات عزل؟
9 إصابات و23 حالة شفاء من فيروس كورونا شمال غربي سوريا