"جود" تدعو المجتمع الدولي للتدخل في درعا وتطالب روسيا بضبط الأمور

تاريخ النشر: 31.07.2021 | 06:31 دمشق

إسطنبول - متابعات

دعت "الجبهة الوطنية الديموقراطية - جود" المعارضة الجهات الأممية إلى التدخل لفض الاشتباكات في درعا، التزاماً بالقرارات الدولية التي تحافظ على تحقيق السلم والأمن الدوليين.

وقالت "جود"، في بيان لها، إن نظام الأسد "نكث في وعوده بفك الحصار وفتح ممر آمن لإدخال المساعدات، وحرّك قطعات عسكرية لمحاصرة درعا من أربع جهات، لإلزام الأهالي بالقوة لتسليم المطلوبين أمنياً".

وأضاف البيان أن النظام "ضرب عرض الحائط اتفاق التفاوض، مع العلم أنه في الشهور الأخيرة من هذا العام حدث فلتان أمني غير مسبوق، كان نتيجته العديد من الاغتيالات والاعتداء على ممتلكات السكان دون إي إجراء من قبل النظام".

 

 

ووجهت "جود" نداءً عاجلاً طالبت فيه النظام بـ "الالتزام بشروط الاتفاق الأخير الذي تم بين الطرفين، حفاظاً على السلامة العامة وأمن المجتمع"، محذرة من "توتير الأجواء مجدداً في درعا البلد، التي قد تؤدي إلى اضطرابات وصدامات مسلحة لا يحمد عقباها، يتم استغلالها من قبل أصحاب النفوس المريضة من أي جهة كانت لعودة درعا، مهد الثورة، إلى المربع الأول قبل اتفاق المصالحة".

وطلبت في بيانها من "الجانب الروسي راعي الاتفاق الأخير، ضبط الأمور بين الأطراف حتى لا تنزلق إلى المجهول، وممارسة دوره بحماية السلم الأهلي".

ودعت "جود" جميع الأطراف إلى "ضبط النفس والاحتكام إلى لغة العقل حفاظاً على أهلنا في درعا"، كما دعت السلطات المحلية المسؤولة عن تنفيذ بنود الاتفاق إلى "العمل على ذلك بشكل سلمي ومتدرج دون أي تصعيد، وتحمل المسؤولية الكاملة لحماية درعا وسكانها من أي تصادم تخرج فيه الأمور عن مسارها".

وأكدت "الجبهة الوطنية الديموقراطية" على أنها "مع الحل السلمي بعيداً عن العنف واستخدام السلاح، الذي يتسبب بمزيد من الدمار وسفك الدم السوري والفوضى والهجرة القسرية، ولا يحقق السلام والأمان لأهلنا في محافظة درعا، وفي الوطن بوجه عام".

 

درعا.. إجراء تسوية جديدة وإعادة نقاط عسكرية للنظام في طفس
النظام يعتقل شباناً في درعا ويستبدل حواجز الفرقة الرابعة بالأمن العسكري
الدفاع الروسية: الأوضاع باتت مستقرة جنوبي سوريا بفضل الجنود الروس
9 وفيات و1216 إصابة جديدة بكورونا شمال غربي سوريا
مناطق سيطرة النظام السوري.. 4% فقط تلقوا لقاح كورونا والإصابات تتضاعف
طبيب سوري.. متحور دلتا من كورونا يصيب الشباب بشكل أكبر