"المحروقات" تعلن زيادة مخصصات المحافظات من البنزين بدءا من السبت

تاريخ النشر: 08.04.2021 | 18:43 دمشق

آخر تحديث: 08.04.2021 | 19:05 دمشق

إسطنبول - متابعات

كشف مدير الصيانة والتشغيل في الشركة السورية لتخزين وتوزيع المواد البترولية (محروقات) التابعة لنظام الأسد، عيسى عيسى، أنه "اعتباراً من يوم السبت ستبدأ زيادة مخصصات المحافظات بشكل تدريجي من مادة البنزين".

وقال عيسى، خلال لقاء على إذاعة "شام إف إم" الموالية، إن زيادة المخصصات على البطاقة ستتم في حال زيادة الأرصدة والكميات في شركة "محروقات".

وبخصوص الازدحام على بعض الكازيات دون الأخرى، أوضح عيسى أن ذلك "يرتبط بعدد البطاقات المسجلة في المحطة، وبعدد الرسائل الواصلة إلى المواطنين، حيث فور وصول المادة وتفريغها للمحطة يبدأ إرسال الرسائل بعدد يتناسب مع الكمية المتوفرة فيها".

وارتفع سعر اللتر الواحد من مادة البنزين في السوق السوداء إلى 5 آلاف ليرة في مناطق سيطرة النظام، بعد اعتماد وزارة النفط التابعة لحكومة الأسد، نظام الرسائل النصية عبر الموبايل لتوزيع مادة البنزين على المواطنين.

وقالت صحيفة "الوطن" الموالية، إن اعتماد نظام الدور وفق الأقدمية، أدى إلى تأخر مستهلكين في الحصول على مستحقاتهم في الفترة الحالية، وخصوصاً مع وجود أعداد كبيرة من الآليات التي لم تملأ خزاناتها من المادة منذ أكثر من شهر.

وأعلنت وزارة النفط والثروة المعدنية في حكومة النظام بدء تطبيق الآلية الجديدة لتوزيع مادة البنزين وفق نظام الرسائل النصية القصيرة، اعتباراً من أول أمس الثلاثاء، حيث تعتمد الآلية الجديدة على إرسال رسالة نصية قصيرة على الجوال تتضمن تفاصيل المحطة التي يجب التوجه إليها، مع مدة صلاحية الرسالة.

ولفتت الوزارة إلى أنه سيتم ربط البطاقة بشكل تلقائي بآخر محطة تمت التعبئة منها بالمخصصات الحالية نفسها، وسيتم ترتيب البطاقات على محطة الوقود تبعاً لأقدمية عمليات التعبئة.