السويداء.. إصابة شخص بطلق ناري على يد مسلحين في محطة الوقود

السويداء.. إصابة شخص بطلق ناري على يد مسلحين في محطة الوقود

azmt_bnzyn_hlb_1.jpg
إصابة شخص بسبب إطلاق النار في محطة وقود بالسويداء - (إنترنت)

تاريخ النشر: 28.03.2021 | 11:04 دمشق

إسطنبول - متابعات

أصيب مواطن في مدينة السويداء بطلق ناري، إثر خلاف نشب بين مجموعة من الأشخاص المصطفين على محطة الوقود، واللجان المسلحة في المحطة.

وقال موقع "السويداء 24" المحلي إن خلافاً نشب، أمس السبت، على محطة وقود "صالح بلان" بين مواطنين واللجان المسلحة في المحطة، الأمر الذي أدى إلى إطلاق أحد عناصر اللجان النار ليصاب أحد المواطنين الذي ليس له أي صله بالخلاف.

وأضاف أن المصاب هو "الشيخ بهاء الفارس"، الذي ينتمي لحركة رجال الكرامة، حيث تعرض لطلق ناري في الفخذ، وأُسعف إلى المستشفى.

وتابع أن العنصر الذي أطلق النار ذهب إلى منزل أحد قيادات حركة رجال الكرامة في المدينة واستجار به، تخوفاً من ردة فعل الحركة.

وأوضح "السويداء 24" أن اللجان المسلحة توجد في محطات الوقود بالمدينة بحجة تنظيم الدور، بسبب الازدحام على "الكازيات" نتيجة قلة الوقود في المحافظة كسائر المناطق الذي يسيطر عليها النظام.

وأشار إلى أن الحادثة سيتم حلها وفق الأعراف العشائرية في السويداء، خاصة أن إصابة "الفارس" كانت جانبية، حيث تم تخريجه من المستشفى بعد تقديم الإسعافات اللازمة له.

وبحسب الموقع فإن محطات الوقود في السويداء تشهد بشكل يومي خلافات بين المواطنين وإطلاق نار ينتج عنه إصابات وفي بعض الأحيان قتلى، في ظل أزمة وقود خانقة تعيشها المحافظة، وغياب دور الجهات المعنية في تنظيم الدور أو إيجاد حل لأزمة المحروقات.

وهاجمت مجموعة مسلحة في أيلول الفائت، محطة وقود "المرعي" بمدينة السويداء نتيجة خلاف بين مواطنين كانوا يحاولون الحصول على المحروقات، حيث حطم المسلحون المحطة وأصيب 3 أشخاص نتيجة استخدام الأعيرة النارية.

وجاء الهجوم إثر خلاف نشب بين شخصين في أثناء وقوفهم في طابور طويل، لتعبئة مادة البنزين من المحطة، حيث تطور الخلاف إلى استقدام مجموعة مسلحة وبدأت بإطلاق النار ومن ثم تحطيم المحطة.

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار