الجيش اللبناني يوقف عملية تهريب أشخاص عبر البحر إلى أوروبا

الجيش اللبناني يوقف عملية تهريب أشخاص عبر البحر إلى أوروبا

سيليس

تاريخ النشر: 21.09.2022 | 15:49 دمشق

آخر تحديث: 21.09.2022 | 16:45 دمشق

إسطنبول - متابعات

أعلن الجيش اللبناني إيقاف عملية تهريب أشخاص عبر البحر بطريقة غير شرعية بطريقها إلى أوروبا، مقابل بلدة العريضة - عكار، شمالي البلاد.

وأوضح الجيش اللبناني أنه "نتيجة عملية رصد ومتابعة لمحاولة تهريب أشخاص عبر البحر بطريقة غير شرعية مقابل بلدة العريضة - عكار، تمكنت القوات البحرية من الوصول إلى المركب المستعمَل للتهريب على بعد 6 أميال بحرية عن الشاطئ".

وأشار إلى أنه "تبين أن المركب أصيب بعطل في وقت سابق، وعلى متنه 55 شخصاً، بينهم امرأتان حاملان وطفلان. كما أن ربانه غادره على متن زورق قبل وصول الجيش".

وبيّن أن "القوات البحرية قامت بسحب المركب نحو الشاطئ، وبوشر التحقيق بإشراف القضاء المختص".

تردي الأوضاع في لبنان يدفع اللاجئين للمجازفة

ويدفع تردّي الأوضاع الاقتصادية والمعيشية في لبنان، كثيرا من اللبنانيين واللاجئين السوريين والفلسطينيين للمجازفة عبر البحر، أملاً بالوصول إلى دول الاتحاد الأوروبي.

وفي بداية أيلول الجاري أطلق عشرات المهاجرين السوريين واللبنانيين، تاهوا في عرض البحر المتوسط على متن قارب صيد غارق في المياه، نداءً لحرس السواحل الأوروبي من أجل إنقاذهم، مؤكدين أن طفلين كانا على متن القارب لقيا حتفهما.

وأخبر نحو 60 مهاجراً، سوريين ولبنانيين، أقاربهم ومجموعات متطوعين عبر هاتف يعمل بالأقمار الصناعية أنهم بقوا بلا ماء ولا طعام ولا حليب أطفال خلال ثلاثة أيام، في حين لقي طفلان كانا على متن القارب حتفهما من جراء هذه الظروف، وفق ما نقلت وكالة "أسوشيتد برس".

 

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار