الأمم المتحدة ترشح نظام الأسد لمنصب رفيع في لجنة لحقوق الإنسان

تاريخ النشر: 22.02.2021 | 11:56 دمشق

آخر تحديث: 22.02.2021 | 17:05 دمشق

إسطنبول - متابعات

قالت منظمة "UN Watch" الحقوقية والمتخصصة في مراقبة أداء الأمم المتحدة، عبر موقعها الرسمي، إن الأمم المتحدة رشحت نظام الأسد لمنصب رفيع في لجنة "إنهاء الاستعمار"، والمكلفة بدعم حقوق الإنسان بما في ذلك مواجهة "استعباد الشعوب وسيطرتها".

وأضافت أنه "في اليوم نفسه الذي اتهمت فيه لجنة تحقيق تابعة للأمم المتحدة نظام الأسد بارتكاب جرائم ضد الإنسانية وجرائم حرب وجرائم دولية أخرى بما في ذلك الإبادة الجماعية، أعلنت المنظمة الدولية أن نظام الأسد سيتم انتخابه لمنصب رفيع في لجنة تابعة لها".

وتضم لجنة الاستعمار 24 دولة تهدف إلى إنهاء الاستعمار ومتابعة الأقاليم التي تتبع بحكم ذاتي.

اقرأ أيضاً: تقرير أممي: الحل العسكري في سوريا قتل وشرد الآلاف

ودعت منظمة "UN Watch" أمين عام الأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، ووزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكين، وسفراء الاتحاد الأوروبي لإدانة خطة المنظمة العالمية "العبثية والفاحشة أخلاقياً" لانتخاب نظام الأسد إلى لجنة أممية "من المفترض أن تحمي الناس من الانتهاكات، والتي ستمنح نظام الأسد انتصاراً دعائياً.

وأشارت إلى أنه من المفترض انتخاب، بسام الصباغ، مبعوث الأسد لدى الأمم المتحدة، والمكلف حديثاً في 22 تشرين الثاني الماضي، خلال الجلسة الافتتاحية للجنة الخاصة للأمم المتحدة حول إنهاء الاستعمار لعام 2021.

وقالت ممثلة دولة غرينادا لدى الأمم المتحدة، كيشا ماكغواير: "ستتناول اللجنة الخاصة، في وقت لاحق، انتخاب المقرر الخاص للجنة، بعد وصول السفير بسام الصباغ إلى نيويورك، الذي رشحته الجمهورية العربية السورية"، وفقاً لبيان المنظمة.

اقرأ أيضاً: الأمم المتحدة: 12,4 مليون سوري يعانون انعدام الأمن الغذائي

وأوضح مندوب النظام في الاجتماع أنّ انتخاب السفير الصباغ سيأتي في حزيران المقبل، قائلاً: كنا نتمنى أن يكون بيننا اليوم، ولكن لأسباب خارجة عن إرادتنا، لم يتمكن من الانضمام إلينا، نشكر اللجنة على تأجيلها الانتخابات".

بدوره قال هيليل نوير، المدير التنفيذي للمنظمة: "وضع سوريا على رأس لجان الأمم المتحدة يساعد فقط نظام الأسد على تصوير نفسه كحكم للأمم المتحدة في مجال حقوق الإنسان"، معتبراً أن ذلك يمثل "إهانة لملايين الضحايا في سوريا".

ونشر نوير تغريدة على حسابه في تويتر قال فيها: ليست مزحة، الأمم المتحدة تنتخب نظام الأسد المتهم بارتكاب إبادة جماعية في سوريا، مضيفاً أن إعلان اللجنة الخاصة بانتخاب ممثل للنظام في لجنة "إنهاء الاستعمار" جاء في اليوم نفسه الذي اتهم فيه تحقيق للأمم المتحدة نظام الأسد بارتكاب "جرائم ضد الإنسانية".

 

مقالات مقترحة
موقع تلفزيون سوريا.. قصة نجاح لسلطة الصحافة في حقول من الألغام
"تلفزيون سوريا" يمضي لعامه الرابع بمؤسسة محترفة ومحتوى متميز
استطلاع آراء.. تلفزيون سوريا بعيون السوريين في الداخل
9 إصابات و23 حالة شفاء من فيروس كورونا شمال غربي سوريا
إصابتان بفيروس كورونا في مخيم العريشة جنوبي الحسكة
إغلاق كورونا يكبّد تجارة التجزئة في ألمانيا خسائر كبيرة