الأمم المتحدة: إعاقة محطة مياه علوك تهدد حياة مليون سوري وتقوّض نظام الصحة

تاريخ النشر: 16.07.2021 | 17:03 دمشق

إسطنبول - متابعات

حذّرت الأمم المتحدة من تعرّض نحو مليون شخص للخطر من جراء الانقطاعات التي تتعرض لها محطة مياه (علوك) في منطقة رأس العين شمالي الحسكة.

ودعت الأمم المتحدة عبر موقعها الرسمي، إلى استئناف خدمات المياه والكهرباء وحماية وصول المدنيين للمياه والصرف الصحي في سوريا، مشيرة إلى تعرض نحو مليون شخص للخطر نتيجة انقطاعات حادة في عمل محطة مياه علوك الحيوية في شمال شرقي سوريا.

الدعوة أطلقها ثلاثة من كبار مسؤولي الأمم المتحدة في المنطقة. حيث أصدر كل من المنسق المقيم للأمم المتحدة ومنسق الشؤون الإنسانية لسوريا عمران رضا، والمنسق الإقليمي للشؤون الإنسانية للأزمة السورية مهند هادي، والمدير الإقليمي لليونيسيف في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا تيد شيبان، بيانًا مشتركًا اليوم الخميس، ذكّروا فيه جميع الأطراف بأن "محطات المياه هي بنية تحتية مدنية يجب حمايتها في جميع الأوقات".

وفي ظل تزايد الانقطاعات المستمرة للخدمات الأساسية للمدنيين في سوريا، دعا المسؤولون الأمميون الثلاثة إلى أن "تتوقف الإعاقات المستمرة في عمل محطة مياه علوك الحيوية في شمال شرقي سوريا."

كما حذّر البيان من زيادة الأمراض المنقولة بواسطة المياه والتي من المحتمل أن تكون فتّاكة، ويزيد من تقويض نظام الصحة العامة الهشّ أصلاً.

وأشار المسؤولون في بيانهم إلى تقارير تفيد بأن الخدمات الأساسية الأخرى قد تأثرت في الشمال الشرقي خلال الأشهر الأخيرة، بما في ذلك تزويد الكهرباء إلى رأس العين والحسكة والرقة ودير الزور ومواقع أخرى.

وشددوا على أن "انقطاع الكهرباء لا يؤثر على الأسر الهشة والظروف المعيشية فحسب، بل يؤثر أيضا على تشغيل البنية التحتية المدنية الحيوية، بما في ذلك المستشفيات والمرافق الصحية."

ومنذ تشرين الثاني 2019، تعطلت محطة علوك 24 مرة على الأقل، وهي توفر مياه الشرب النظيفة لنحو 460 ألف شخص، بحسب الأمم المتحدة.

وتوقفت المحطة عن العمل نهائياً منذ الـ23 من حزيران، لعدة أسباب منها انخفاض قدرة الفنيين على الوصول لإجراء أعمال الصيانة والإصلاحات ونقص الكهرباء. الأمر الذي حدّ بشكل جدّي وفوري من وصول المياه إلى محافظة الحسكة.

ويصورة عامة، "يتأثر بذلك نحو مليون شخص، بما في ذلك العديد من العائلات النازحة الأكثر هشاشة التي تعيش في المخيمات والتجمعات العشوائية"، بحسب البيان المشترك.

دعوات سابقة لأجل محطة مياه علوك

وفي الأول من الشهر الجاري، دعا مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية "الأوتشا" إلى ضمان استمرارية عمل محطة مياه علوك. 

وأكد المكتب في بيان له، أن محطة مياه علوك بريف الحسكة كانت تعمل بقدرة محدودة منذ أيار الماضي، وذلك قبل الانقطاع الكامل للكهرباء عن المحطة في الـ26 من حزيران الماضي.

وأشار البيان إلى أن المنظمات العاملة في المنطقة عملت على تأمين توصيل ما يقرب من 3380 مترا مكعبا في اليوم، إلى ما يقدر بنحو 169 ألف شخص في جميع نواحي مدينة الحسكة، موضحاً أن الكميات لا تكفي لتغطية 20 % فقط من الاحتياجات المائية اليومية.

درعا.. إجراء تسوية جديدة وإعادة نقاط عسكرية للنظام في طفس
النظام يعتقل شباناً في درعا ويستبدل حواجز الفرقة الرابعة بالأمن العسكري
الدفاع الروسية: الأوضاع باتت مستقرة جنوبي سوريا بفضل الجنود الروس
9 وفيات و1216 إصابة جديدة بكورونا شمال غربي سوريا
مناطق سيطرة النظام السوري.. 4% فقط تلقوا لقاح كورونا والإصابات تتضاعف
طبيب سوري.. متحور دلتا من كورونا يصيب الشباب بشكل أكبر