المؤسسة العامة للحبوب

أعلن رئيس مكتب الشؤون الزراعية في الاتحاد العام للفلاحين التابع للنظام محمد الخليف أن المصارف الزراعية تتأخر في صرف قيم الأقماح للفلاحين في مناطق سيطرة النظام بسبب نقص السيولة.
قال مدير مؤسسة الحبوب التابعة لحكومة النظام يوسف قاسم، إن أسباب أزمة الخبز الحالية ليست في نقص القمح وإنما في طريقة وآلية توزيع الخبز، بالإضافة إلى استمرار ظاهرة المتاجرة بالدقيق التمويني.
نشرت وسائل إعلام موالية لـ نظام الأسد تقريراً يفيد بسرقة كميات كبيرة مِن مادة القمح المستورد، أثناء تفريغها في مرفأ اللاذقية..