العودة الطوعية

أصبحت الدنمارك أول دولة أوروبية تتخذ هذه الخطوة، فكثير من السوريين أعربوا عن أن العودة إلى وطنهم الأم ليست خياراً بالنسبة لهم، كما حذرت منظمات حقوقية من تشتت بعض العائلات والأسر بسبب هذه السياسة.