17 مقاتلاً من درعا قضوا في معارك ريف حماة الشمالي

عرض عسكري لفصائل الجيش الحر في درعا (إنترنت)
تلفزيون سوريا - خاص

أعلن مكتب توثيق الشهداء في درعا، مقتل 17 مقاتلاً من أبناء المحافظة في المعارك الدائرة بريف حماة الشمالي، كما وثق ناشطون مقتل آخرين من باقي المناطق التي تم تهجيرها خلال العام الفائت.

وقال المكتب إنّ 12 مقاتلاً من أبناء محافظة درعا، قتلوا خلال الأسبوع الأول والثاني من شهر حزيران الجاري، وذلك أثناء مشاركتهم بالمعركة الجارية في ريف حماة الشمالي.

وبذلك وصل عدد القتلى من أبناء المحافظة الذين قُتلوا في معركة حماة، منذ بدء العملية العسكرية للنظام، إلى 17 مقاتلاً.

ولفت المكتب إلى أنّ جميع القتلى هم من الذين تم تهجيرهم قسرياً من محافظة درعا منتصف العام الفائت.

ووثّق ناشطون أيضاً مقتل عدد من المقاتلين من أبناء دمشق وريفها (الغوطة الشرقية وجنوب دمشق) وحمص وريفها، في معركة حماة. جميعهم من الذين هُجّروا قسرياً خلال العام الفائت.

وانضم آلاف المقاتلين من الذين هُجّروا قسرياً من الجنوب السوري والغوطة الشرقية وجنوب دمشق وريف حمص الشمالي والقلمون للفصائل العاملة في الشمال السوري، في حين تمكّن عدد من الفصائل التي تم تهجيرها من تجميع نفسها من جديد.

شارك برأيك

أشهر الوسوم