مقتل مجموعتين لقوات النظام في جبل التركمان (فيديو)

مقاتلون من الجيش الحر يستهدفون قوات النظام بصاروخ م/د (انترنت)
تلفزيون سوريا

استهدفت الفرقة الثانية الساحلية مجموعتين لقوات النظام بصاروخين م/د في جبل التركمان باللاذقية، ما أدى إلى مقتل وجرح عناصر المجموعتين.

ونشرت الفرقة الثانية الساحلية مقطعاً مصوراً يُظهر استهداف المجموعة الأولى لقوات النظام المكونة من 3 عناصر، ومن ثم استهداف المجموعة الثانية المكونة من 6 عناصر، و التي جاءت لنقل جثث المجموعة الأولى، بصاروخين م/د من نوع فاغوت، وذلك في محور الزيارة بجبل التركمان بريف اللاذقية.

 

 

ونعت وسائل إعلام النظام على مواقع التواصل الاجتماعي 4 مقاتلين من ما يسمى "كتيبة المهام الخاصة"، ونشرت صورهم وأسماءهم.

وكانت الفرقة نفسها قد دمرت يوم الأحد الماضي قاعدة صواريخ م/د لقوات النظام في قرية شنبر بجبل التركمان، وقتلت طاقمها.

 

 

وتأتي مثل هذه الهجمات لفصائل الجيش الحر في ريف اللاذقية، رداً على الاستهداف المتكرر لقوات النظام المتمركزة بجبل التركمان وجبل الأكراد للمناطق الخاضعة لسيطرة الفصائل بقذائف المدفعية وصواريخ الراجمات.

وكان الجيش التركي قد أنشأ نقطة المراقبة الثامنة في منطقة جبل التركمان في قرية الزيتونة القريبة من الحدود السورية التركية، والتي تعد من المناطق المرتفعة.

وأعلنت مؤخراً كلٌّ من تركيا وروسيا استكمالهما نشر نقاط المراقبة في منطقة إدلب والأرياف المحيطة بها، تطبيقاً لاتفاق "خفض التصعيد"، الذي تمَّ التوصل إليه مع روسيا وإيران في أستانا عاصمة كازاخستان في شهر أيلول من العام الماضي.

وكان رئيس إدارة العمليات العامة التابعة لهيئة الأركان الروسية، الفريق سيرغي رودسكوي، قد صرح منذ أيام أن القوات الروسية انتهت من نشر نقاط المراقبة على أطراف محافظة إدلب، وإن الوضع في المحافظة "يعود إلى مجراه الطبيعي تدريجياً."

وأوضح المسؤول الروسي أن بلاده نشرت 10 نقاط مراقبة وإيران نشرت 7 في مقابل 12 نقطة مراقبة تركية، وستكون مهمتها رصد الامتثال لوقف إطلاق النار بين قوات النظام وفصائل المعارضة.

شارك برأيك

أشهر الوسوم