"الحر" يواصل قصف مواقع "الروس والنظام" في حماة (فيديو)

قصف صاروخي على مواقع قوات النظام في ريف حماة (أرشيف - الجبهة الوطنية)
تلفزيون سوريا - خاص

واصلت "الجبهة الوطنية للتحرير" لليوم الثاني على التوالي، حملة القصف المكثّف الذي أعلنت عنه، أمس، ضد مواقع قوات "نظام الأسد" والقوات الروسية في ريف حماة، وذلك ردّاً على مجازر "النظام" بحق المدنيين.

وذكرت "الجبهة الوطنية" التابعة للجيش السوري الحر، اليوم الثلاثاء، أنها استهدفت بعددٍ مِن صواريخ "غراد"، مواقع ومعسكرات قوات النظام والاحتلال الروسي - لم تحدّدها - في ريف حماة، وذلك ضمن الحملة الصاروخية التي يشنها "فوج المدفعية والصواريخ".

واستهدفت "الجبهة الوطنية" بعشرات صواريخ "غراد"، في وقتٍ سابق أمس، مواقع تمركز القوات الروسية وقوات النظام في "مطار حماة العسكري"، كما أعلنت "الجبهة" عن سقوط قتلى وجرحى في صفوف عناصر "النظام"، خلال عملية القصف.

وكانت "الجبهة الوطنية" قد أعلنت، أمس، أنها بدأت حملة قصفٍ مكثّفة بصواريخ "غراد" على مواقع وتجمعات قوات النظام والقوات الروسيّة في ريف حماة، رداً على المجازر التي يرتكبها "النظام" - بدعم روسي - بحق المدنيين.

اقرأ أيضاً.. ردّاً على المجازر.. حملة قصف لـ"الحر" على مواقع القوات الروسية

وجاء ذلك، عقب مجزرة ارتكبتها طائرات حربية روسيّة في مدينة معرة النعمان جنوب إدلب، أمس، راح ضحيتها عشرات المدنيين (بينهم متطوع في الدفاع المدني)، وأكثر من 80 جريحاً جلّهم أطفال ونساء، إضافةً لـ مجزرة مماثلة في مدينة سراقب شرق إدلب.

تأتي هذه التطورات، في ظل حملة عسكرية شرسة تشنّها قوات النظام - بدعم روسي - منذ أواخر شهر نيسان الفائت، على محافظة إدلب وريفي حماة الشمالي والغربي وريف اللاذقية الشمالي، أدّت إلى وقوع مئات الضحايا مِن المدنيين، ونزوح عشرات الآلاف، فضلاً عن دمارٍ واسع طال الأحياء السكنيّة والبنى التحتية والمنشآت الخدمية.

شارك برأيك

أشهر الوسوم