والدة رامي مخلوف تغادر سوريا للإقامة الدائمة في موسكو

والدة رامي مخلوف تغادر سوريا للإقامة الدائمة في موسكو

2020-05-05-13.01.32.jpg
رامي مخلوف ابن خال رئيس النظام بشار الأسد ـ إنترنت

تاريخ النشر: 21.03.2021 | 10:36 دمشق

آخر تحديث: 21.03.2021 | 11:03 دمشق

إسطنبول - متابعات

نقلت صحيفة "المدن" الإلكترونية، عن مصادر خاصة أن والدة رجل الأعمال رامي مخلوف، ابن خال رئيس النظام بشار الأسد، غادرت سوريا وستصل غداً إلى موسكو.

وأضافت الصحيفة أن والدة مخلوف ستقيم بشكل دائم في موسكو، عند ولديها إيهاب وحافظ اللذين يحملان الجنسية الروسية، ويقيمان منذ زمن في العاصمة الروسية.

ويأتي رحيل والدة مخلوف، بعد أسابيع من وفاة زوجها محمد مخلوف في أحد مشافي دمشق إثر إصابته بفيروس كورونا، وبعد أشهر من تدهور العلاقات بين نجلها رامي، وبشار الأسد.

وكان نظام الأسد  قد اتخذ قرارات، في أيار الماضي، بالحجز الاحتياطي على الأموال المنقولة وغير المنقولة لرامي مخلوف مالك شركة "سيرتيل"، بعد اتهامه بالتهرّب الضريبي والحصول على أرباح غير قانونية، وأعلنت المحكمة الإدارية التابعة للنظام في حزيران الماضي تعيين "الشركة السورية للاتصالات" حارساً قضائياً على الشركة.

ووصف مخلوف التحفظ على الأصول بأنه غير قانوني ومحاولة من النظام لوضع يده على الشركة، حيث كشفت الإجراءات الأخيرة عن النزاع العلني غير المسبوق داخل النظام في سوريا.

 

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار