مقتل 3 عناصر من الميليشيات الإيرانية على يد مجهولين جنوبي تدمر

تاريخ النشر: 09.02.2021 | 18:23 دمشق

الرقة - خاص

قتل 3 عناصر وأصيب آخرون من ميليشيا "فاطميون" التابعة لإيران، اليوم الثلاثاء، على يد مجهولين جنوبي تدمر.

وقال مصدر خاص لموقع تلفزيون سوريا إن مجهولين استهدفوا عربة عسكرية تضم عناصر من ميليشيا "فاطميون" قرب قرية "العليانية" جنوبي تدمر.

وأنه تم استهداف ميليشيا لواء "فاطميون" بقذائف الـ ( أر بي جي) صباح اليوم، حيث أسفر الهجوم عن مقتل 3 عناصر وإصابة 4 آخرين.

وأضاف أنه عقب الاستهداف وصلت مؤازرة من عناصر المخابرات الجوية التابعة للنظام من مقرهم في قرية "العليانية" إلى موقع الحادثة، وتم نقل المصابين إلى مستشفى تدمر العسكري.

وقتل 12 عنصراً من ميليشيا "لواء الباقر" المدعوم من إيران، في الثاني من الشهر الجاري، إثر هجوم شنه مجهولون استهدفوا من خلاله حافلة نقل وعربتين عسكريتين تابعات للميليشيا عند مفرق "إثريا" شرقي حماة، وذلك خلال توجههم من مدينة حماة إلى ريفها الشرقي.

وعثرت ميليشيا "الحرس الثوري الإيراني"، نهاية كانون الأول الفائت، على 3 جثث لعناصره (إيراني وعراقيان) بالقرب من عين علي قرب الميادين بريف دير الزور.

وكان مصدر خاص قال لموقع تلفزيون سوريا في الشهر ذاته، إن ميليشيا "فاطميون" فقدت أيضاً "عنصرين تابعين لها خلال نقلهم مواد لوجستية إلى بلدة كباجب غربي دير الزور، وأن جميع المؤشرات تدل على أن هذه العمليات ينفذها تنظيم الدولة".

اقرأ أيضاً: صور أقمار صناعية تظهر تخزين إيران أنظمة صاروخية في البوكمال

اقرأ أيضاً:  النفوذ الإيراني في سوريا.. أهداف تتجاوز المسائل العسكرية

وسبق أن قتل 3 عناصر من ميليشيا "الحرس الثوري الإيراني"، في الشهر ذاته، إثر قصف مجهول استهدف باديتي "الجلاء والحمدان" بالإضافة إلى معسكري "معيزيلة والثلاثات" التابعين للميليشيات الإيرانية، غربي مدينة البوكمال بريف دير الزور الشرقي.

وقتل 7 عناصر وجرح 12 آخرين بجروح من عناصر الميليشيات الإيرانية في تشرين الثاني الفائت، إثر قصف التحالف الدولي عدة مراكز أمنية ومواقع عسكرية في مناطق "السيال والمجاودة والدوير"بريف دير الزور الشرقي.

مقالات مقترحة
النظام يستعد لإطلاق منصة إلكترونية للتسجيل على لقاح كورونا
رغم تفشي الوباء.. نظام الأسد يعيد فتح الدوائر الحكومية
حكومة النظام: انتشار كورونا في سوريا يتصاعد والوضع أكثر من خطير