مقتل طالب جامعي في درعا بانفجار عبوة ناسفة بدراجته

تاريخ النشر: 15.01.2021 | 09:49 دمشق

آخر تحديث: 15.01.2021 | 09:57 دمشق

درعا - خاص

قتل مدني جراء انفجار دراجة نارية في الحي الغربي من مدينة الصنمين بريف درعا الشمالي، إثر وضع عبوة متفجرة عليها خلال ركنها في أحد أحياء المدينة.

وقال مصدر خاص لموقع تلفزيون سوريا، اليوم الجمعة، إن دراجة نارية انفجرت يوم أمس، وأودت بحياة الشاب "طارق نصر الفلاح" من أهالي مدينة الصنمين.

وتابع أن الضحية هو طالب جامعي انفجرت به دراجته، وهو لاينتمي إلى أي فصل مسلح في الوقت الحالي وفي السابق.

45138a94-fe0c-4ccb-b968-574daa8c31d2.jpg

وفي السياق ذاته استهدف مسلحون، أمس الخميس، المدعو "منصور الحريري" الملقب بـ "أبي وائل الحيشي" عبرإطلاق النار عليه الأمر الذي أدى إلى إصابته بجروح خطيرة.

و"الحريري" متهم بتعامله مع الأفرع الأمنية التابعة لنظام الأسد وعناصر ميليشيا "حزب الله"، وأنه تم نقله إلى مستشفى "إزرع" لتلقي العلاج اللازم.

وأضاف أنه في الـ 11 من الشهر الجاري استهدف مجهولون الشاب "محمد الفلاح" الملقب (أبو الروس) والشاب "يوسف الأسعد" من خلال إطلاق النارعليهما في مدينة الصنمين الأمر الذي أدى إلى تعرضهم لإصابات طفيفة.

ووقع في درعا بالرابع من الشهر الجاري 4 عمليات اغتيال خلال 48 ساعة فقط.

اقرأ أيضاًالاغتيالات في درعا تتواصل وتطول مدنيين وضابطاً في نظام الأسد

اقرأ أيضاً: اغتيال شابين وإصابة آخر على يد مجهولين في درعا

وسبق أن وثق ناشطون في محافظة درعا أكثر من 20 عملية اغتيال منذ بداية الشهر الجاري، بحق عناصر يعملون في الفروع الأمنية التابعة للنظام ومن أجروا اتفاقات تسوية.

وتشهد محافظة درعا فلتاناً أمنياً وعمليات قتل واغتيالات منذ سيطرة قوات النظام عليها في تموز عام 2018، طالت مقاتلين سابقين في الجيش السوري الحر ورؤساء مجالس محلية، ويتهم ناشطون أجهزة أمن النظام بهذه الاغتيالات.

مقالات مقترحة
روسيا تنفي علاقتها بنشر معلومات مضللة حول لقاحات كورونا الغربية
إصابة واحدة و80 حالة شفاء من فيروس كورونا شمال غربي سوريا
كورونا.. 5 وفيات و56 إصابة جديدة في مناطق سيطرة "النظام"