الاغتيالات في درعا تتواصل وتطول مدنيين وضابطا في نظام الأسد

18 تشرين الأول 2020
درعا - متابعات

اغتال مجهولون اليوم السبت، مدنيين في محافظة درعا جنوب سوريا، بالإضافة لضابط في قوات نظام الأسد، في إطار مسلسل الاغتيالات المتواصلة التي تشهده المحافظة.

وبحسب تجمع أحرار حوران فقد اغتال مجهولون عصر اليوم الشاب "جهاد الصفدي الحاج" بعد إطلاق النار عليه بشكل مباشر على أطراف بلدة خراب الشحم في ريف درعا الغربي، ما أدى لوفاته على الفور.

وأضاف التجمع أن أهالي درعا عثروا صباح اليوم، على جثة الشاب "فراس محمود حمدلس" على الأوتستراد الدولي "درعا – دمشق".

وأوضح التجمع أن مجهولين اغتالوا حمدلس الذي ينحدر من مدينة الرقة ويقيم في درعا، بعد قيامهم بسرقة سيارته أثناء توجهه إلى العاصمة دمشق.

وفي وقت سابق اليوم قالت مصادر خاصة لتلفزيون سوريا بأن مجهولين اغتالوا الملازم في الفرقة الرابعة التابعة لنظام الأسد رواد مفيد الجمال في محافظة درعا.

وأوضحت المصادر أن الجمال الذي ينحدر من محافظة السويداء، لقي مصرعه بعد إطلاق نار استهدف سيارته على طريق السهوة – خربا شرقي درعا.

ويوم الأربعاء الماضي، اغتيل القيادي السابق في فصائل المعارضة في الجنوب السوري، أدهم الكراد وعدد من مرافقيه، بعد انفجار استهدف سيارتهم على طريق درعا- دمشق.

مقالات مقترحة
العربات التركية تنسحب من نقطة المراقبة في مورك تجاه إدلب (فيديو)
رويترز: تركيا لا تفكر في إخلاء نقاط مراقبة جديدة في هذه المرحلة
بدء التجهيزات لانسحاب نقطة المراقبة التركية في مورك "فيديو"
القنيطرة.. لم يتسلّم الأهالي أسطوانات الغاز منذ 75 يوماً
"حماية المستهلك":يفترض عدم رفع الأسعار بعد زيادة سعر المازوت
روسيا توقف ناقلة نفط مملوكة لرئيس اللجنة الدستورية أحمد الكزبري
أعلى إحصائية.. 325 إصابة جديدة بـ كورونا شمال غربي سوريا
46 إصابة وثلاث وفيات بفيروس كورونا في مناطق سيطرة الأسد
57 إصابة جديدة وثلاث وفيات في مناطق سيطرة قوات الأسد