مع بدء فصل الشتاء.. تعرف إلى أسعار المدافئ في دمشق

تاريخ النشر: 13.10.2021 | 19:45 دمشق

إسطنبول - متابعات

ارتفعت أسعار جميع أنواع المدافئ في دمشق، مع دخول فصل الشتاء وانخفاض درجات الحرارة في سوريا، في حين وصل سعر الحطب إلى 350 ألف ليرة سورية.

وأشارت إذاعة "شام إف إم" إلى أسعار المدافئ في سوق المرجة بدمشق شهدت ارتفاعاً كبيراً عن العام الماضي، حيث وصل سعر المدفأة ذات الشمعة الواحدة (نيون واحد)، إلى 20 ألف ليرة سورية، ووصل سعر المدافئ الأكبر إلى 180 ألف ليرة سورية.

أما مدافئ الغاز، فأشارت الإذاعة إلى أنّ أسعارها تبدأ من 250 ألفاً وصولاً إلى 500 ألف ليرة بحسب مواصفاتها من التوربو والأمان ووجود وشيعة كهربائية فيها، مع تفاوت بالأسعار بين محل وآخر، في حين سجل سعر المتر المربع من "حصيرة الكهرباء" التي توضع تحت السجاد 31 ألفاً.

وأضافت نقلاً عن أحد المزارعين، أنه بحال  حاولت العائلات الاعتماد على الحطب في التدفئة سيحتاج الشخص إلى 3 أطنان تقريباً في الشهر، ويسجل سعر الطن الواحد نحو 350 ألفاً يكفي لمدة تتراوح بين 10 – 20 يوماً، وبالتالي تصل الكلفة لمليون ليرة شهرياً، وهناك صعوبة في توفير الحطب.

وفي شتاء العام الماضي، بلغ سعر مدفأة الغاز ح ما بين 47 ألفاً حتى الـ 100 ألف ليرة سورية، أما أسعار المدافئ الكهربائية فكانت تبدأ من 24 ألف ليرة سورية وتصل إلى 30 ألف ليرة، أما البساط الكهربائي فكان سعره نحو 6 آلاف ليرة، وذلك بحسب ما أوردته "شام إف إم".

وشهدت أسعار المواد الأساسية في المناطق الخاضعة لسيطرة النظام، ارتفاعاً غير مسبوق، رغم محاولات النظام فرض التسعيرة الرسمية المخفضة، حيث ارتفعت تكاليف معيشة أسرة من خمسة أشخاص في دمشق في منتصف عام 2021 لتصل إلى مليون و 240 ألف ليرة سورية، وذلك بحسب ما أوردته صحيفة قاسيون التي يديرها وزير سابق مقرب من روسيا.

وأكدت الصحيفة أن تكاليف الغذاء الأساسية للأسرة ارتفعت بنسبة 40% زيادة عن مستوى مطلع شهر نيسان 2021، وانتقلت من 550 ألف ليرة للأسرة شهرياً، إلى 766 ألف ليرة.

ويتسبّب الارتفاع المستمر للأسعار بزيادة معاناة السكّان المقيمين في مناطق سيطرة النظام، التي تشهد أساساً وضعاً اقتصادياً سيئاً في ظل انهيار الليرة السوريّة وتلاشي قيمتها الشرائية، مع تدنّي الرواتب في القطاعين العام والخاص.