معارضون سوريون.. اللجنة الدستورية خيانة للثورة وتأهيل للأسد

تاريخ النشر: 26.09.2019 | 13:09 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

تواصلت ردود الفعل المعارضة لتشكيل لجنة الدستور السوري على مواقع التواصل الاجتماعي، والتي أعلن عن تشكيلها أمين عام الأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش الإثنين الماضي، واعتبر معارضون سوريون العملية محاولة لكسب الوقت لإعادة تأهيل نظام الأسد .

وقال رئيس الائتلاف الوطني السوري السابق معاذ الخطيب على صفحته في فيسبوك " لسنا ضد التفاوض ولا الحل السياسي ولكننا ضد الاستحمار السياسي. ببساطة الروس لو كان القفز والاستغناء عن شعب ثائر ممكنا لهم لفعلوا ذلك .

وتابع الخطيب قائلا "كل عملهم هو كسب الوقت حتى يحين موعد انتخابات رئاسية بضمانهم ويدفعوا كل الظروف لتبييض أوراق النظام".

 

 

 

كذلك انتقد المعارض السوري جورج صبرا من يعتبر اللجنة الدستورية انتصارا للشعب السورية، "أي حجم من الضلالة والتضليل تلزم المرء، حتى يسوق اللجنة الدستورية على أنها " انتصار للشعب السوري " ؟ !الشعب السوري وحده صاحب القول الفصل، فلنصغ لصوته جيداً".

 

 

 

وهاجم المعارض السوري مروان عبد الرزاق اللجنة الدستورية ومؤتمر سوتشي وأستانا وقال على صفحته في فيسبوك " اللجنة الدستورية خيانة للثورة والثوار الذين مازالوا يرفعون راية الثورة". كما انتقد كل من المعارض السوري زكريا السقال والمحامي غزوان قرنفل اللجنة.

وقال قرنفل "من لم يسع منكم ليكون ضمن اللجنة الدستورية فليرمها بحجر ". في حين سخر الصقال من المشاركين في اللجنة قائلا " شو يا جماعة الخير أصحاب المبادرات فطاحل الثرثرة ، صامتين والدسترة مبسترة وجاهزة ، مبسوطين ، الله يسخطكم ،، سوريا يا حيف". 

 

 

 

من جهته شدد خالد خوجة رئيس الإئتلاف الوطني السابق أن "اللجنة نفسها وليدة احتلال ونتيجة تواطؤ الأمم المتحدة معه". 

 

 

وتساءل عضو الائتلاف السوري عقاب يحيى قائلا " إذا احتاجت ولادة اللجنة الدستورية لما يقرب العامين.. فكم يستغرق دستور جديد لصياغته ؟؟".