مجهولون يغتالون عنصرين من الفيلق الخامس قرب بلدة صيدا شرقي درعا

تاريخ النشر: 25.05.2021 | 16:17 دمشق

درعا - خاص

اغتيل عنصران من قوات النظام على يد مجهولين، أمس الإثنين، بالقرب من بلدة صيدا شرقي درعا.

وقال مصدر محلي لموقع تلفزيون سوريا، إن عنصرين من اللواء الثامن التابع للفيلق الخامس في قوات الأسد، يدعيان حسن خليفة، وحسن صالحة، قُتلا رمياً بالرصاص على يد مجهولين، في أثناء مرورهما من الطريق الدولي المحاذي لبلدة صيدا.

 

 

وأضاف أن جثتي القتيلين نُقلتا إلى مشفى بصرى الشام، مشيراً إلى أن "خليفة" ينحدر من عشيرة المدالجة، من منطقة اللجاة، بينما ينحدر "صالحة" من محافظة دمشق، ويقطنان في بلدة صيدا.

يشار إلى أنّ محافظة درعا تشهد - بشكل شبه يومي - عمليات خطف واغتيال تطول في غالبيتها أصحاب التسويات وعناصر النظام، وسط فلتانٍ أمني تعيشه المحافظة منذ سيطرة النظام عليها، في تموز 2018.