ما عدا "قسد".. عدد موظفي "الإدارة الذاتية" يتجاوز الـ 120 ألفاً

تاريخ النشر: 04.01.2021 | 13:02 دمشق

إسطنبول - متابعات

كشف المجلس التنفيذي في "الإدارة الذاتية" لـ شمال شرقي سوريا، عن عدد الموظفين والعاملين في "الإدارة"، خلال العام 2020 المنصرم.

وقال الرئيس المشترك للمجلس "عبد حامد المهباش" إنّ عدد أعضاء الجهاز الإداري في الإدارة الذاتية تجاوز الـ 120 ألف موظف وعامل، مضيفاً أنّ هذا العدد لا يشمل عناصر "قوات سوريا الديمقراطية - قسد" (الجناح العسكري لـ الإدارة الذاتية التي يهيمن عليها "حزب الاتحاد الديمقراطي - PYD").

وأشار "المهباش" إلى أنّ "الإدارة الذاتية عمِلت على زيادة رواتب موظفيها وعمّالها مرتين خلال العام المنصرم 2020، نتيجة الأزمة الاقتصادية التي تعيشها المنطقة والتي خلّفها طول الأزمة السياسية وغياب أمل الحل في سوريا".

وحسب لقاء مصوّر نشره الموقع الرسمي لـ المجلس التنفيذي، رفض "المهباش" الانتقادات التي وُجّهت للإدارة قائلاً "إنّنا لا نفكر في موظفينا فقط، بل نقدّم الخدمات ونسهّل الأمور لـ عموم الشعب ونوفّر السلع الأساسية والضرورية للناس بأقل أسعار ممكن أن تقدمها الإدارة الذاتية".

وفي ختام حديثه أشار "المهباش" إلى أنّهم يعملون على "إعادة هيكلة الجهاز الإداري في الإدارة الذاتية، لأنّ تطور هذا الجهاز يجعل مِن الإدارة لـ شمال شرقي سوريا، إدارة ناجحة وفعّالة".

يشار إلى أنّ  "مجلس سوريا الديمقراطية" (مسد) أعلن، في أيلول 2018، عن تأسيس "الإدارة الذاتية المشتركة شمالي وشرقي سوريا" وذلك عقب عقد لقاءات عديدة بين قيادات الأحزاب الكرديّة جرت برعاية أميركية، وتُشرف "الإدارة" الآن على مناطق واسعة تسيطر عليها "قسد" (الجناح العسكري) في محافظات الرقة ودير الزور والحسكة وحلب.

اقرأ أيضاً.. الإدارة الذاتية تحضر "كوادر" سورية بديلاً عن أعضاء "PKK"

اقرأ أيضاً.. توصيات "مسد" في بيانه الختامي لـ مؤتمر "أبناء الجزيرة والفرات"

مقالات مقترحة
فتاة ملثمة استغلت إجراءات كورونا وطعنت طالبة في جامعة تشرين
مجلس الأمن يصوّت على مشروع هدنة عالمية لـ توزيع لقاحات كورونا
وزير الصحة التركي: الحظر سيبقى في بعض الولايات بسبب كورونا