توصيات "مسد" في بيانه الختامي لـ مؤتمر "أبناء الجزيرة والفرات"

تاريخ النشر: 25.11.2020 | 22:56 دمشق

آخر تحديث: 25.11.2020 | 23:12 دمشق

إسطنبول - متابعات

أصدر "مجلس سوريا الديمقراطي" (مسد) بياناً ختامياً لـ أعمال مؤتمر "أبناء الجزيرة والفرات" الذي عقده في مدينة الحسكة، اليوم الأربعاء، أعلن فيه جملة مِن التوصيات والقرارات مِن بينها التأكيد على وحدة الأراضي السوريّة.

وحسب ما ذكر "مسد" - عبر معرّفاتها - فقد حضر المؤتمر نحو 300 عضو مِن شخصيات سياسية واجتماعية مِن جميع مكونات شمال شرقي سوريا، إضافةً لـ شخصيات مستقلة وشيوخ ووجهاء العشائر وممثلين عن "الإدارة الذاتية" و"قوات سوريا الديمقراطية" (قسد).

وناقش المؤتمر جميع المقترحات والتوصيات التي طرحها "مجلس سوريا الديمقراطي (مسد)" خلال اجتماعاته السابقة، التي عقدها في عددٍ مِن مدن شمال شرقي سوريا، كما طرح العديد مِن الآراء والمقترحات فيما يخصّ الحوار السوري - السوري، وسبل المشاركة في العملية السياسية، وإنهاء "الاستبداد والإرهاب والاحتلالات".

اقرأ أيضاً.. "سوريا الديمقراطية" تتجه لعقد مؤتمر شعبي في مناطق سيطرتها

وأعلن "مسد" عن جملةِ توصيات وقرارات استعرضتها في البيان الختامي وهي:

- التأكيد على وحدة الأراضي السورية واحترام سيادتها، والإقرار الدستوري بحقوق كل المكونات القومية والدينية والاجتماعية.

-  إيجاد حل في سوريا وفق بيان جنيف وقرار مجلس الأمن رقم ٢٢٥٤، وجميع القرارات الأممية ذات الصلة، والتأكيد على ضرورة إشراك "مجلس سوريا الديمقراطية" في كامل العملية السياسية، وتحقيق أهداف الشعب السوري في الدولة الديمقراطية التعددية اللامركزية.

- متابعة الحوار مع جميع الأطراف السوريّة المؤمنة بالحل السياسي الوطنية التغيير الجذري الديمقراطي دون استثناء.

اقرأ أيضاً.. أهالي دير الزور في لقاء مع رئيسي "مسد": لن نفاوض النظام المجرم

- الحفاظ على السلم والأمن المجتمعي، وترسيخ مفاهيم المواطنة وقبول الآخر، ومكافحة التعصّب والتطرّف بكل أشكاله، وتعزيز التلاحم بين المكونات لدرء الفتن التي تستهدف النسيج المجتمعي الوطني.

- مطالبة المجتمع الدولي بإعادة الإعمار في المناطق التي تسيطر عليها "قسد" مِن أجل عودة المهجرين والنازحين إلى ديارهم، إضافةً لـ دعم "قسد" في ما قالت إنّه "حربها ضد الإرهاب والتطرّف بدعم من التحالف الدولي بما يحفظ الأمن والاستقرار".

كذلك أصدر "مسد" - في ختام المؤتمر - قرارات داخلية مرتبطة بـ"الإدارة الذاتية" تتمثّل بالتحضير لـ انتخابات محلية في مناطق سيطرتها شمال شرقي سوريا خلال مدة لا تتجاوز العام، وإعادة هيكلة مؤسسات النظام الإداري التابع للإدارة، إضافةً لـ إعادة تقييم عمل وأداء مؤهلات وموظفي الإدارة وتدريبهم، والعمل على تطوير وتمكين وتوسيع الإدارة ورفدها بالتكنوقراط.

اقرأ أيضاً.. "جبهة السلام والحرية" تحالف عربي كردي سرياني في شمال شرقي سوريا

مقالات مقترحة
إصابة 5800 شخص بكورونا في أميركا رغم حصولهم على اللقاحات
شركة "فايزر" تتحدث عن جرعة ثالثة من لقاحها ضد كورونا
حمص.. ارتفاع عدد المصابين بكورونا بنسبة 30% عن الأشهر السابقة