قتلى وجرحى لـ"الحرس الجمهوري" في معارك حماة

قتلى وجرحى لـ"الحرس الجمهوري" في معارك حماة

الصورة
قتلى لـ قوات "نظام الأسد" بمعارك في ريف حماة (أرشيف - إنترنت)
29 حزيران 2019
تلفزيون سوريا - خاص

قتل وجرح عدد مِن عناصر "الحرس الجمهوري" التابع لـ قوات "نظام الأسد"، اليوم السبت، بمعارك مستمرة مع الفصائل العسكرية في ريف حماة.

وقال مكتب حماة الإعلامي على صفحته في "فيس بوك"، إن خمسة عناصر لـ قوات النظام قتلوا وجرح آخرون، بهجوم نفّذته فصائل غرفة عمليات "الفتح المبين" على حاجز "البراد" التابع لـ"النظام" قرب قرية الحماميات شمال غرب حماة.

هجوم الفصائل، تزامن مع غارات بالصواريخ شنتها الطائرات الحربية التابعة لـ روسيا و"نظام الأسد"، على مدينة اللطامنة وقرى الجبين وتل ملح والأربعين، وسط تحليق مكثّف لـ طائرات الاستطلاع في سماء المنطقة.

وذكر ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، أن أكثر مِن 13 جثة وعشرات المصابين مِن عناصر قوات النظام وصلوا، في وقتٍ سابق اليوم، إلى مشفى مدينة السقيلبية بريف حماة الغربي، سقطوا جميعهم بنيران الفصائل العسكرية عند محور الجبين.

كذلك، أعلن "جيش العزة" (المنضوي في غرفة عمليات "الفتح المبين")، أن مقاتليه استهدفوا بقذائف المدفعية الثقيلة وراجمات الصواريخ، تجمع ضبّاط مِن قوات النظام والقوات الروسية على جبهة "كفرهود" شمال حماة، دون ذكر مزيدٍ مِن التفاصيل.

ويأتي هجوم الفصائل اليوم، مع استمرار الخسائر الفادحة التي تتكبدها قوات النظام والميليشيات المساندة لها في معارك حماة، كان آخرها اليوم، حيث دمّرت الفصائل بصواريخ موجّهة، آليات عسكرية عدّة لـ"النظام" وقتلت عدداً مِن عناصره على أكثر مِن محور في ريف حماة.

اقرأ أيضاً.. قتلى وتدمير آليات وإسقاط طائرة لـ نظام الأسد في حماة (فيديو)

يشار إلى أن الفصائل العسكرية المنضوية في غرفة عمليات "الفتح المبين" أطلقت، يوم الثلاثاء الفائت، مرحلة جديدة مِن معركة "الفتح المبين" ضد قوات "نظام الأسد" والميليشيات التابعة لها في ريف حماة، بدأتها بتفجير عربة "مفخخة" على محور وادي عثمان، وذلك ردّاً على الحملة العسكرية لـ روسيا والنظام المستمرة على المنطقة، منذ أواخر شهر نيسان الماضي.
 

شارك برأيك