قتلى وجرحى باشتباكات بين "الفيلق الخامس" وفصائل محلية بالسويداء

تاريخ النشر: 29.09.2020 | 10:42 دمشق

آخر تحديث: 29.09.2020 | 10:43 دمشق

السويداء - خاص

قتل وجرح عدد من عناصر الفصائل المحلية في محافظة السويداء اليوم الثلاثاء، نتيجة اشتباكات مع عناصر "الفيلق الخامس" المدعوم روسياً في بلدة القريا جنوب غربي السويداء.

وقالت مصادر خاصة لـ موقع تلفزيون سوريا إن عناصر من الفصائل المحلية هاجمت نقاط حراسة عسكرية تابعة لـ "الفيلق الخامس" ما أدى لاندلاع اشتباكات بين الطرفين قتل على إثرها عنصر من الدفاع الوطني في السويداء الملقب "حازم أبو هدير" وجرح آخرون، مضيفةً أن الاشتباكات جرت بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة، استخدمت فيها قذائف الهاون

بدورها، قالت مصادر محلية في بلدة القريا أن الفصائل المحلية علّقت الدوام في المدارس لأسبوع نتيجة الاشتباكات، فيما لم تعرف تفاصيل إضافية.

وسبق أن حذّرت مجموعة "قوات شيخ الكرامة" في محافظة السويداء، في 24 حزيران 2018، روسيا وهدّدتها بـ"الحرب" في حال "استفزاز" المحافظة وأهلها، معتبرةً أن تصريحاتها الأخيرة تصعيد "خطير جداً"، واصفةً إياه بـ دولة محتلة لـ سوريا.

وسبق أن حمّل بعض المواطنين في محافظة السويداء مسؤولية انهيار الاقتصاد في سوريا إلى نظام الأسد الذي باع البلاد إلى حلفائه وخاصةً روسيا، بينما الوضع المعيشي للسوريين في تردٍّ مستمر.

وعلى خلفية استهدافهم المتكرر في الآونة الأخيرة، اعتصم العشرات من عناصر قوات النظام أمام مبنى المحافظة في محافظة السويداء للمطالبة بنقلهم من محافظة درعا، أو توفير التنقل الآمن لهم.

يذكر أنَّ محافظة درعا تشهد بشكلٍ شبه يومي عمليات استهداف تطول مجندين لدى نظام الأسد، بالإضافة لعمليات الاغتيال التي تطول عناصر وقادة سابقين في فصائل المعارضة ممن أجرَوا عمليات تسوية مع قوات النظام.