قتلى لـ"نظام الأسد" خلال محاولة تسلل فاشلة جنوب حلب

تاريخ النشر: 12.08.2018 | 14:08 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

قتل عدد مِن عناصر قوات "نظام الأسد" وجرح آخرون، ليل السبت - الأحد، خلال محاولة تسلل فاشلة نحو مستودعات التسليح بمنطقة خان طومان جنوب غرب حلب.

وقال ناشطون محليون، إن "هيئة تحرير الشام" و"الجبهة الوطنية للتحرير" صدتا ليلاً، محاولة تسلل لـ قوات "نظام الأسد" نحو مستودعات التسليح "552" ورحبة التسليح "635" في خان طومان، إضافةً لـ معمل البرغل المجاور.

وأضاف الناشطون، أن اشتباكات اندلعت بين الطرفين وأسفرت عن سقوط نحو 20 عنصراً لـ قوات النظام بين قتل وجريح، لافتين أنه لم تسجّل خسائر عسكرية في صفوف "تحرير الشام" و"الجبهة الوطنية".

وارتكبت الطائرات الحربية لـ روسيا و"نظام الأسد" مجزرة، يوم الجمعة الفائت، في بلدة أورم الكبرى بريف حلب الغربي، ما أسفر عن مقتل 37 مدنياً بينهم عائلة نازحة مِن ريف حماة الشمالي مؤلفة مِن سبعة أشخاص.

واستقدمت قوات "نظام الأسد" والميليشيات المساندة لها، قبل أيام، تعزيزات عسكرية إلى بلدة الحاضر في ريف حلب الجنوبي، وسط ترجيحات بأن "النظام" يحضّر لـ معركة ضد الفصائل العسكرية في المنطقة.

وتشهد مناطق سيطرة الفصائل في جبهة "جمعية الزهراء" غربي حلب (تمركزت فيها بعد معارك مع النظام في شهر آذار عام 2015) وأخرى في الريف الجنوبي، قصفاً مستمراً لـ قوات النظام المتمركزة في "مدفعية الراموسة" و"الأكاديمية العسكرية"، تتزامن مع اشتباكات متقطعة في نقاط التماس بين النظام والفصائل في المنطقة.

مقالات مقترحة
إغلاق كورونا يكبّد تجارة التجزئة في ألمانيا خسائر كبيرة
الصحة السعودية: لقاح "كورونا" شرط رئيسي لأداء فريضة الحج
من كورونا إلى ترامب.. 329 مرشحاً لجائزة "نوبل للسلام" للعام 2021