عفرين.. الشرطة تدهم معمل "مخدّرات" وتعتقل عاملين فيه

تاريخ النشر: 04.10.2021 | 11:21 دمشق

إسطنبول - خاص

دهمت الشرطة العسكرية التابعة للجيش الوطني السوري، مساء أمس الأحد، معملاً تُصنع فيه مواد "مخدّرة" في منطقة عفرين شمال غربي حلب، واعتقلت عدداً من العاملين فيه.

وقالت مصادر لـ موقع تلفزيون سوريا إنّ الشرطة العسكرية في بلدة جنديرس تمكّنت من ضبط معمل لصناعة المخدّرات والاتجار بها في "برج عبدالو" قرب الباسوطة التابعة للبلدة.

وخلال عملية المداهمة ألقت الشرطة العسكرية القبض على 4 أشخاص من العاملين كانوا داخل المعمل، بينما لاذ الآخرون بالفرار، مشيرةً المصادر إلى أنّهم اتجهوا نحو الأراضي التركية.

معمل مخدرات جنديرس

وبحسب المصادر، أصيب أحد عناصر الشرطة العسكرية خلال عملية المداهمة، التي جاءت ضمن حملةٍ موسّعة أطلقتها الشرطة، منذ أيام، لملاحقة صانعي المواد المخدّرة ومروّجيها والمتاجرين بها.

وسبق أن أعلنت "غرفة القيادة الموحدة - عزم"، أواخر شهر آب الفائت، إتلاف قرابة مليوني حبة "كبتاغون" في ريف حلب، وذلك وفق قرار قضائي وبحضور شخصيات من المحكمة العسكرية والحكومة السورية المؤقتة.

وتعلن - باستمرار - الشرطة العسكرية والشرطة المدنية في معظم مناطق سيطرة الجيش الوطني عن إلقاء القبض على تجّار ومروّجين للمخدرات، وتصادر كميات مِن الحبوب المخدّرة والحشيش.

يشار إلى أنّ نظام الأسد وميليشيات إيران المساندة له على رأسها "حزب الله" مُصدّر رئيسي لحبوب "كبتاغون" المخدّرة، وتعدّ من أهم مصادر تمويله بعد فرض العقوبات الاقتصادية الأميركية عليه، وتطبيق قانون قيصر.

اقرأ أيضاً: الـ"كبتاغون" السوري.. تجارة تدر المليارات بمشاركة "حزب الله"