سفير النظام يعلّق على أنباء نقل "الأسد" إلى روسيا لتلقي العلاج

سفير النظام يعلّق على أنباء نقل "الأسد" إلى روسيا لتلقي العلاج

img_5919.jpg

تاريخ النشر: 13.03.2021 | 10:22 دمشق

آخر تحديث: 15.03.2021 | 13:18 دمشق

إسطنبول - سبوتنيك

نفى سفير نظام الأسد في روسيا، رياض حداد، الأخبار المتداولة بشأن نقل رئيس النظام بشار الأسد وزوجته، المصابين بفيروس كورونا، إلى موسكو لتلقي العلاج.

وقال "حداد"، في تصريح لوكالة "سبوتنيك" الروسية، إن جميع الأخبار التي تداولتها وسائل الإعلام أخيراً، منفية، مشيراً إلى أن "هذا الكلام غير دقيق إطلاقاً، (..) الأسد موجود في سوريا وهذا الكلام غير صحيح".

وسبق أن أعرب الكرملين، بعد يوم من الإعلان عن إصابة رئيس النظام وزوجته بكورونا، أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين سينظر في أي طلب يُقدم له لعلاج "الأسد"، على الفور.

وكانت رئاسة الجمهورية التابعة لنظام الأسد، أعلنت الإثنين الماضي، أن رئيس النظام بشار الأسد وزوجته أسماء أصيبا بفيروس كورونا وأنهما بصحة جيدة وحالتهما مستقرة.

وأعلن رئيس النظام بشار الأسد، في تشرين الأول الفائت، استعداده لتلقي لقاح فيروس كورونا الروسي شخصياً، بعد أيام من تصريحات الطبيبة في مستشفى الأسد الجامعي لبنى حويجة، عن تكوّن مناعة مجتمعية في مرحلة ما بعد الإصابة، بعد إصابة قسم كبير من سكان دمشق وريفها خلال شهري تموز وآب الفائتين بفيروس كورونا.

وشهدت سوريا ارتفاعاً كبيراً في حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد منذ منتصف شباط وفقاً لما ذكره عضو في اللجنة الاستشارية السورية لمكافحة فيروس كورونا لرويترز الأسبوع الماضي.

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار