"دعم المسرّحين" في سوريا بـ 11 دولارا وازدحام في طرطوس لتسلمها

تاريخ النشر: 05.01.2021 | 15:39 دمشق

اسطنبول - متابعات

شهدت مالية طرطوس لليوم الثاني على التوالي ازدحاماً كبيراً وفوضى، دون مراعاة لإجراءات الوقاية من كورونا، وذلك بسبب مراجعة كثير من المسرّحين لقبض مبلغ خصصته حكومة النظام لهم ضمن ما سمّته "برنامج دعم وتمكين المسرحين" لمدة عام بمعدل 35 ألف ليرة كل شهر.

وبحسب ما نقلت صحيفة "الوطن" الموالية، فقد عبر العديد من المسرحين عن امتعاضهم وانزعاجهم نتيجة المعاناة من الانتظار ومن هذا الازدحام غير المبرر ولاسيما أن عدد الذين تشملهم المرحلة الثانية يزيد على خمسة آلاف مسرّح.

اقرأ أيضاً: جيش النظام: تسريح عناصر الاحتياط مرتبط بالظروف الميدانية

وذكر معاون مدير الصندوق الوطني للمعونة الاجتماعية التابع للنظام بطرطوس أحمد قاسم، أن المرحلة الأولى شملت خمسة آلاف ومئة مسرح.

وأوضح قاسم أن الصندوق قام بتوزيع المسرّحين على الدوائر المالية في المناطق حسب سكن كل منهم بالتعاون مع مديرية المالية لكن رغم ذلك بقي العدد الأكبر في مدينة طرطوس ومحيطها وهذا ما شكل ازدحاماً كبيراً.

وأشار إلى أن الصندوق وبغية التخفيف من الازدحام قام بتحديد 300 اسم يومياً حسب الأحرف الهجائية وحسب إمكانية الصرف من مالية طرطوس وأعلن ذلك على صفحته على الفيسبوك لكن مع ذلك هناك من يأتي من خارج الجدول المحدد، على حد تعبيره.

اقرأ أيضاً: آليات جديدة لدفع "بدل الخدمة العسكرية" في سفارة النظام بلبنان

يذكر أن حكومة النظام خصصت مبلغ 35 ألف ليرة سورية (نحو11 دولارا) شهريا ولمدة عام واحد فقط غير قابل للتمديد، خصصتهم للمسرحين، ممن أتموا خمس سنوات في الخدمة بقوات النظام أو المسرحين الذين تعرضوا لإعاقات دائمة.  

اقرأ أيضاً: "جنود الأسد" يصرخون مجدّداً "بدنا نتسرّح" (فيديو)

مقالات مقترحة
موقع تلفزيون سوريا.. قصة نجاح لسلطة الصحافة في حقول من الألغام
"تلفزيون سوريا" يمضي لعامه الرابع بمؤسسة محترفة ومحتوى متميز
استطلاع آراء.. تلفزيون سوريا بعيون السوريين في الداخل
تركيا ترفع حظر استخدام المواصلات العامة عن فئات عمرية محددة
هل يدفع ازدياد الإصابات بكورونا النظام إلى إعلان إجراءات عزل؟
9 إصابات و23 حالة شفاء من فيروس كورونا شمال غربي سوريا