جنوب إدلب.. انفجار "مفخخة" واغتيال قائدين لـ "الحر"

تاريخ النشر: 02.09.2018 | 13:09 دمشق

آخر تحديث: 28.01.2020 | 18:18 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

جرح طفل، اليوم الأحد، بانفجار سيارة "مفخخة" في بلدة كفرسجنة جنوب إدلب، فيما اغتيل قائدين مِن "الجبهة الوطنية للتحرير" التابعة لـ الجيش السوري الحر على يد مجهولين في الريف الجنوبي أيضاً.

وقال ناشطون محليون، إن سيارة "مفخخة" انفجرت اليوم عند مدخل بلدة كفرسجنة، وأسفرت عن إصابة طفل بجروح خطيرة نقل على إثرها إلى نقطة طبية في المنطقة، كما تسبّب الانفجار بوقوع أضرار مادية كبيرة.

طفل أصيب بانفجار "مفخخة" في بلدة كفرسجنة جنوب إدلب (ناشطون)

وانفجرت عبوة "ناسفة"، أمس السبت، قرب مركز للشرطة الحرة في بلدة معصران جنوب إدلب، تزامناً مع تفكيك الشرطة عبوة مماثلة زرعها مجهولون داخل سيارة "بيك آب" قرب جامع الرحمن في حي وادي النسيم بمدينة إدلب.

مِن جهة أخرى، اغتال مجهولون، أمس السبت، قياديين اثنين مِن "الجبهة الوطنية للتحرير" أحدهما قائد عسكري يُلقّب بـ"أبو واصف" والآخر إداري يلقّب بـ"أبو ماريا"، وذلك قرب قرية المسطومة في الريف الجنوبي.

وحسب ما ذكر ناشطون، فإن أحد المدنيين عثر صباح أمس، على جثتي شخصين "مجهولي الهوية" على طريق المسطومة - أريحا، وأبلغ على الفور فرق الدفاع المدني التي جاءت إلى مكان وجود الجثتين ونقلتهما، لـ يتبيّن فيما بعد أنهما تعودان لـ قياديين في "الجبهة الوطنية للتحرير".

وأضاف الناشطون - نقلاً عن قياديين في "حركة أحرار الشام" (المنضوية في "الجبهة الوطنية للتحرير") -، أن القائد العام لـ"الحركة" وعضو مجلس قيادة "الجبهة" (جابر علي باشا)، تعّهد بمتابعة عمليات الملاحقة الأمنية للقضاء على جميع منفّذي عمليات الاغتيال في إدلب.

وقتل عدد مِن المدنيين وجرح آخرون، في الـ 19 مِن شهر آب الفائت، بانفجار مجهول قرب مدينة أريحا جنوب إدلب، كما جرح شخصان بإطلاق نار في قرية "خان السبل"  الخاضعة لـ سيطرة "هيئة تحرير الشام" قرب مدينة معرة النعمان.

يشار إلى أن محافظة إدلب، شهدت تفجيرات - سُجّلت ضد "مجهولين" - بعبوات "ناسفة" وسيارات "مفخخة"، استهدفت قياديين عسكريين ومقاتلين في فصائل عسكرية مِن الجيش السوري الحر و"الكتائب الإسلامية"، أسفرت عن مقتل وجرح العشرات منهم، كما أوقعت العديد مِن الضحايا المدنيين.

مقالات مقترحة
إصابتان و79 حالة شفاء من فيروس كورونا شمال غربي سوريا
كورونا.. 5 وفيات و61 إصابة جديدة معظمها في دمشق وطرطوس واللاذقية
روسيا تنفي علاقتها بنشر معلومات مضللة حول لقاحات كورونا الغربية