تهديدات لـ ميسي بعد اتهامه بركل قميص منتخب المكسيك | فيديو

تهديدات لـ ميسي بعد اتهامه بركل قميص منتخب المكسيك | فيديو

على اليمين اللاعب الأرجنتيني ليونيل ميسي وفي اليسار الملاكم المكسيكي كانيلو ألفاريز
على اليمين اللاعب الأرجنتيني ليونيل ميسي وفي اليسار الملاكم المكسيكي كانيلو ألفاريز

تاريخ النشر: 28.11.2022 | 16:52 دمشق

آخر تحديث: 30.11.2022 | 10:31 دمشق

إسطنبول - متابعات

انتشر عبر وسائل التواصل الاجتماعي، اليوم الإثنين، مقطع مصور يظهر اللاعب الأرجنتيني ليونيل ميسي وهو يقوم بركل ما قيل إنه قميص تابع لأحد لاعبي المكسيك.

الفيديو المصور يظهر اللاعب الأرجنتيني في أثناء احتفاله مع زملائه في غرفة تبديل الملابس في استاد لوسيل في قطر، عقب انتهاء اللقاء الذي جمعها مع المكسيك وانتهى بفوز الأرجنتين بهدفين نظيفين.

وعلى خلفية الفيديو المنتشر تلقى ميسي، تهديدات عبر "تويتر" من الملاكم المكسيكي كانيلو ألفاريز، الذي قال في تغريدته: "هل رأيتم ميسي ينظف الأرضية بقميصنا وعلمنا"... "من الأفضل أن يصلي إلى الله ألا أجده".

وأضاف: "مثلما أحترم الأرجنتين، عليه أن يحترم المكسيك! أنا لا أتحدث عن البلد ككل، فقط عن الثيران - مثلما فعل ميسي".

ولا يعرف السبب الذي أوصل القميص المكسيكي إلى غرفة تغيير ملابس المنتخب الأرجنتيني.

ميسي يقود الأرجنتين إلى فوز مهم على المكسيك

حقق الأرجنتين فوز مهم على نظيره المكسيك بهدفين من دون مقابل، مساء الجمعة، في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثالثة لبطولة كأس العالم "قطر 2022".

وقدم المنتخب الأرجنتيني شوطاً أول مُخيباً على عكس ما كان متوقعاً بعد الهزيمة من "الأخضر" السعودي في الافتتاح، إذ ظهر رفاق النجم ليونيل ميسي عاجزين عن إيجاد الحلول الهجومية لاختراق مناطق الخصم.

بالمقابل كان المنتخب المكسيكي الأكثر تنظيماً في البناء من الخلف والأخطر نسبياً خاصة من خلال الهجمات المرتدة والتسديد من بعيد عبر أليكسس فيغا هيرفينغ لوزانو.

الحال لم يتغير كثيرا في الشوط الثاني، إذ استمر المنتخب المكسيكي في إغلاق المساحات ومحاصرة مفاتيح اللعب الأرجنتينية المتمثلة بميسي وإنخل دي ماريا ومن أمامهما لاوتارو مارتينيز.

المدرب الأرجنتيني سكالوني عمد إلى تقوية الأطراف وإيجاد حلول إضافية عن طريق ثلاثة تبديلات حسنت كثيراً من الشكل الهجومي لـ "التانغو".

وبالفعل أثمرت تغيرات سكالوني عن هدف جميل جاء في الدقيقة 64 من كرة مررها دي ماريا إلى ميسي الذي سدد من خارج منطقة جزاء الخصم في الزاوية اليسرى للمرمى المكسيكي.

ومع حلول الدقيقة 87 أنهى فيرنانديز آمال المكسيكيين بالعودة وأمن انتصار منتخب بلاده بهدف أحرزه بتسديدة أخرى جميلة عجز الحارس المخضرم أوتشوا عن ردها.

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار