بشار الأسد يقبل أوراق سفير البحرين في دمشق

بشار الأسد يقبل أوراق سفير البحرين في دمشق

287070990_397413099091676_2256051514842145149_n.jpg
بشار الأسد يقبل أوراق سفير البحرين في دمشق (سانا)

تاريخ النشر: 19.06.2022 | 19:49 دمشق

إسطنبول - متابعات

تسلم رئيس النظام في سوريا، بشار الأسد، أوراق اعتماد سفير البحرين في دمشق، وحيد مبارك السيّار، بصفة "سفير مفوض وفوق العادة" لمملكة البحرين في سوريا.

وقبل نحو أسبوع، تسلم وزير الخارجية والمغتربين في حكومة النظام السوري، فيصل المقداد، أوراق اعتماد السيار، ووفق ما ذكرت وكالة أنباء النظام (سانا)، حينئذ، فقد دعا المقداد إلى "ضرورة العمل على تنقية الأجواء العربية وتحسين الوضع العربي لمواجهة التحديات المشتركة"، مؤكداً على حرص نظامه على "أفضل العلاقات مع البحرين".

وردا على المقداد أكد سفير البحرين في دمشق على "حرص البحرين على تعزيز علاقاتها مع سوريا، وتطوير التعاون المشترك معها في المجالات كافة"، معرباً عن "تطلعه لتطوير العلاقات وتوسيعها لما فيه مصلحة الجانبين".

وأشار السيار إلى أن بلاده "تسعى إلى تنقية الأجواء العربية"، مشدداً على أن البحرين "تدعم وحدة سوريا وسيادتها وسلامة أراضيها، وترفض التدخل في شؤونها الداخلية".

وأوضح أنه "سيعمل على تفعيل اتفاقيات التعاون الموقعة، بهدف تنشيط التعاون والارتقاء به إلى أعلى المستويات"، مضيفاً أنه "يتطلع لعقد اجتماعات اللجنة الاقتصادية المشتركة بين البلدين في أقرب وقت".

البحرين والتطبيع مع الأسد

وكان ملك البحرين، حمد بن عيسى آل خليفة، أصدر في 30 من كانون الأول الماضي، مرسوماً بتعيين رئيس للبعثة الدبلوماسية لمملكة البحرين لدى سوريا.

وكانت المملكة قد أعلنت فتح سفارتها لدى نظام الأسد في كانون الأول عام 2018، وذلك بعد إغلاقها لنحو 6 سنوات، حين اتخذت موقفاً داعماً للمعارضة السورية، وكانت حينئذ ثاني دولة خليجية تتخذ قرار سحب بعثتها الدبلوماسية بعد المملكة العربية السعودية، إلا أنها أعلنت إعادة افتتاح سفارتها في كانون الأول من العام 2018، عقب إعادة الإمارات العربية المتحدة افتتاح سفارتها في دمشق.

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار