برلين تعلن خطة لاستقبال 300 سوري من مخيمات اللاجئين في لبنان العام القادم

برلين تعلن خطة لاستقبال 300 سوري من مخيمات اللاجئين في لبنان العام القادم

لاجئون السوريون في ألمانيا (رويترز)
لاجئون السوريون في ألمانيا (رويترز)

تاريخ النشر: 21.09.2022 | 14:08 دمشق

آخر تحديث: 21.09.2022 | 14:39 دمشق

إسطنبول - متابعات

أعلن موقع البوابة الرسمية لبرلين، أمس الثلاثاء، عن خطة لاستقبال 300 لاجئ سوري من مخيمات اللاجئين في لبنان خلال العام القادم عام 2023.

وقال الموقع إن مجلس الشيوخ في برلين قرر توسيع برنامج القبول في الدولة اللبنانية على أساس اقتراح تقدم به كل من عضو مجلس الشيوخ عن الاندماج والعمل والشؤون الاجتماعية كاتيا كيبينغ، ومن عضو مجلس الشيوخ عن الشؤون الداخلية والرقمنة والرياضة أيريس سبرينجر ، حيث ستستقبل ولاية برلين 30 لاجئا جديدا.

وأضاف أن الخطة تأتي كجزء من التعاون مع وكالة الأمم المتحدة للاجئين، إذ يتم استقبال اللاجئين السوريين الذين لا يمكن توفير الرعاية لهم بشكل كاف في لبنان بسبب احتياجات الحماية الخاصة.

ووصل إلى برلين ضمن ذات الخطة 209 أشخاص إلى برلين بمن فيهم بعض الأطفال الذين يعانون من إعاقات سمعية شديدة أو نساء مهددات بالعنف ولم يكن بأمان في لبنان.

زيادة أعداد طالبي اللجوء القادمين إلى ألمانيا

وتعمل العديد من الولايات الألمانية على زيادة قدراتها لاستيعاب اللاجئين مرة أخرى نظرا لزيادة أعداد طالبي اللجوء القادمين إلى ألمانيا في الموجة الأخيرة، ومن بين أولئك اللاجئين العديد من السوريين.

وفي آب الماضي، أعلنت وزيرة الدولة للهجرة في ولاية بادن فورتمبيرغ الألمانية ماريون غينتغز أن أعداد طالبي اللجوء ارتفعت خلال العام الحالي بنسبة أكبر مما كانت عليه في عام 2015.

وقالت الوزيرة غينتغز  بعد مناقشات مع ممثلي المدن والبلديات في ولاية بادن فورتمبيرغ إن "البلديات ترسل نداء واضحا للمساعدة من أجل إيجاد شقق وأماكن نوم لآلاف اللاجئين". واصفة الوضع بـ "الخطير للغاية". وفق ما نقلت صحيفة (بيلد) الألمانية.

وأضافت أن "مهمة شاقة للغاية تنتظرنا في الأسابيع والأشهر المقبلة". مشيرةً إلى إعادة استخدام الصالات الرياضية أو النزل الفارغة أو الفنادق أو المرافق المتنقلة مرة أخرى، كمراكز لاستقبال اللاجئين، كما حدث في عام 2015.

ووفقاً للوزارة، فإن نحو 115 ألف شخص جاء إلى ولاية بادن فورتمبيرغ من أوكرانيا وحدها منذ بداية الحرب في شباط، مشيرةً أن نحو 80 في المئة منهم تم إيواؤهم، في حين تم تسجيل طلبات لجوء لنحو 10 آلاف و500 شخص آخرين من دول مثل سوريا وتركيا وأفغانستان في البلاد.

 

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار