بدعم التحالف.. حملة جديدة لـ"قسد" ضد تنظيم الدولة في دير الزور

تاريخ النشر: 15.04.2021 | 09:30 دمشق

إسطنبول - خاص

نفّذت "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)، ليل الأربعاء - الخميس، حملة دهم واعتقال واسعة في ريف دير الزور ، وذلك بدعم جوي وبرّي مِن قوات التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة الأميركية.

وقالت مصادر عسكرية من "قسد" لـ موقع تلفزيون سوريا إنّ الحملة تتركّز في مرحلتها الأولى ضمن منطقة "وادي العجيج" شمال شرقي دير الزور، تليها مرحلة ثانية لم يُعلن عنها بعد.

وأضافت المصادر أنّ 500 عنصر مِن "قسد" ونحو 50 مدرّعة عسكرية إضافةً إلى دعمٍ جوي من مروحيات "التحالف"، هو قوام الحملة التي قد تمتد لنحو أسبوع.

وتأتي هذه الحملة بأوامر مِن قيادة التحالف الدولي، بعد ازدياد نشاط خلايا تنظيم الدولة (داعش) في ريف دير الزور وعموم المنطقة الشرقية، حيث لوحظ أن عمليات الاغتيال تتزايد بشكل شبه يومي دون أن تؤثر الحملات السابقة التي نفّذتها "قسد" على نشاط التنظيم في المنطقة.

ويوم الثلاثاء الفائت (أول أيام شهر رمضان)، شنّ تنظيم الدولة هجمات متزامنة على مواقع تابعة لـ قوات نظام الأسد والميليشيات الموالية في بادية حمص، كما استهدف مواقع متفرقة تنتشر فيها "قسد".

وحسب أهالي المنطقة الشرقية فإنّ الاعتقالات والحملات الأمنية التي تنتهجها "قسد" ضد تنظيم الدولة لم تقوّض حركات "التنظيم"، بل ما تزال عملياته تتنامى بشكل كبير، ما يعكس فشل تلك الحملات التي تروّج لها "قسد"، بين الحين والآخر.

يشار إلى أنّ "قسد" شنّت العديد مِن حملات الاعتقال في مناطق سيطرتها بأرياف دير الزور والحسكة - منها حملات عديدة في مخيم الهول - والرقة، بتهمٍ عديدة منها التعامل مع تنظيم "الدولة" وفصائل الجيش الوطني، ومؤخّراً بتهمة "التعامل مع الميليشيات الإيرانية وقوات نظام الأسد".

الخارجية الكندية تدين هجوم قوات الأسد على درعا
تعزيزات جديدة لـ"النظام" شرقي درعا وحركة نزوح في ناحتة
مقاربة روسيا في درعا البلد والجنوب السوري
حالة وفاة و94 إصابة جديدة بفيروس كورونا في عموم سوريا
ارتفاع معدل الإصابات بفيروس كورونا في عموم سوريا
عشرات الآلاف يحتجون على توسيع شهادة كورونا الصحية في فرنسا