الميليشيات الإيرانية تعيد تشغيل معبر في البوكمال بعد تعرضه للقصف

تاريخ النشر: 03.03.2021 | 13:17 دمشق

دير الزور - خاص

أعادت الميليشيات الإيرانية المسيطرة على الحدود السورية العراقية في محافظة البوكمال اليوم الأربعاء، تشغيل معبر في مدينة البوكمال بعد تعرضه للقصف الأميركي قبل أيام.

وقالت مصادر مطّلعة لـ موقع تلفزيون سوريا، إن "الحرس الثوري" أعاد تشغيل معبر السكك غير النظامي على الحدود بين سوريا والعراق، بعد تدميره قبل أيام إثر تعرضه لقصف جوي أميركي، ما أدى لإيقافه.

وأضافت المصادر أن الميليشيات، سمحت صباح اليوم الأربعاء بدخول شاحنات الخضار والفواكه المتوقفة في المعبر منذ أسبوع لتعيد بتشغيله تهريب المواد الغذائية بين سوريا والعراق.

وأشارت المصادر إلى أن المسيطرين على المعبر رفعوا علم النظام، على عدد من المباني التي تقيم بها الميليشيات في محيط المعبر وتستخدمها لتسيير عمليات التهريب بين البلدين.

وسبق أن قتل وجرح عدد من عناصر الميليشيات الإيرانية بقصف لطائرات مسيّرة مجهولة، استهدف معبراً على الحدود السورية العراقية في محافظة دير الزور شرقي سوريا.

اقرأ أيضاً: بالتفاصيل والأرقام.. رصد شامل للميليشيات الإيرانية في سوريا

وكانت وزارة الدفاع الأميركية "البنتاغون" قد أعلنت، ليل الخميس - الجمعة، أنّ مقاتلاتها شنّت غارات على منشآت عسكرية تابعة للميليشيات الإيرانية في سوريا، وذلك ردّاً على هجمات صاروخية استهدفت قاعدة أميركية في العراق.

اقرأ أيضاً: طائرات أميركية تستهدف مواقع ميليشيات إيرانية شرقي سوريا

يشار إلى أنّ الضربة الأميركية الأخيرة تعدّ أول عملية عسكريّة لـ إدارة "بايدن"، حيث قال المتحدث باسم "البنتاغون" جيمس كيربي إنّ "الرئيس الأميركي جو بايدن أعطى توجيهاته لـ شنّ غارات على بنى تحتية تستخدمها جماعات عسكرية مدعومة من إيران شرقي سوريا".