السلطات التركية تنقذ لاجئين من الغرق وتوقف آخرين لدى عبورهم الحدود

السلطات التركية تنقذ لاجئين من الغرق وتوقف آخرين لدى عبورهم الحدود

خفر السواحل التركي ينقذ طالبي لجوء دفعتهم اليونان قبالة ولاية إزمير- 16 من أيلول 2022 (الأناضول)
خفر السواحل التركي ينقذ طالبي لجوء دفعتهم اليونان قبالة ولاية إزمير- 16 من أيلول 2022 (الأناضول)

تاريخ النشر: 20.09.2022 | 06:58 دمشق

آخر تحديث: 20.09.2022 | 11:53 دمشق

إسطنبول - وكالات

أنقذت السلطات التركية في ولاية إزمير 259 طالب لجوء من الغرق بعد أن دفعتهم اليونان، في حين أوقفت الشرطة 14 شخصاً لدى محاولتهم عبور الحدود بـ"طرق غير قانونية".

وأفاد بيان صادر عن خفر السواحل التركي، مساء أمس الإثنين، بأن عناصرها أوقفت 14 طالب لجوء في قضاء "سفري حصار" بولاية إزمير، لدى محاولتهم عبور الحدود بـ"طرق غير قانونية"، وفقاً لوكالة الأناضول.

اليونان تعيد لاجئين قسراً

وفي سياق متصل، أنقذت قوات خفر السواحل التركي، 259 طالب لجوء من الغرق، قبالة سواحل مناطق جشمة، وديكيلي، وقرابورون، ومندريس وسفري حصار بولاية إزمير.

وأفاد بيان خفر السواحل التركي بأن طالبي اللجوء الذين جرى إنقاذهم من الغرق، أجبرتهم اليونان على العودة إلى الجانب التركي.

ونقل طالبو اللجوء إلى مديرية إدارة الهجرة في الولاية لاستكمال إجراءاتهم القانونية هناك.

ارتفاع أعداد طالبي اللجوء الواصلين إلى أوروبا

وأعلنت وكالة حماية الحدود الخارجية للاتحاد الأوروبي (فرونتكس)، في وقت سابق من شهر حزيران الفائت، ارتفاع أعداد طالبي اللجوء الواصلين إلى أوروبا خلال الأشهر الخمسة الأولى من 2022، مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي.

وذكرت الوكالة في تقرير، أن 86 ألفاً و420 طالب لجوء وصل إلى الاتحاد الأوروبي خلال الفترة الممتدة بين كانون الثاني الماضي حتى أواخر أيار، مشيرة إلى زيادة بنسبة 82 في المئة مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي.

وتزامن ذلك مع تصاعد وتيرة العنصرية وخطاب الكراهية في تركيا ضد اللاجئين من قبل بعض الأحزاب التركية المعارضة، فضلاً عن الصعوبات التي تواجه اللاجئين في الحصول على الأوراق الرسمية بالإضافة إلى عمليات ترحيل طالبي اللجوء، في ظل الارتفاع الكبير في الأسعار وتدني الأجور وازدياد نسبة التضخم.

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار