السفارة الأميركية بدمشق ترحب بإدانة ضابط مخابرات منشق عن النظام

تاريخ النشر: 25.02.2021 | 12:34 دمشق

إسطنبول - متابعات

رحبت السفارة الأميركية بدمشق بإدانة المحكمة الألمانية العليا للضابط المنشق عن مخابرات النظام في سوريا إياد الغريب، وإصدار حكمٍ بسجنه لأربع سنوات ونصف السنة، بعد اتهامه بارتكاب جرائم ضد الإنسانية وتعذيب معتقلين في فروع النظام الأمنية.

وقالت السفارة في بيان نشرته في حسابها الرسمي على موقع فيس بوك، إنها ترحب بإدانة إياد الغريب في ألمانيا بارتكاب جرائم ضد الإنسانية، مشيرة إلى أنّ هذه الإدانة هي الأولى من نوعها لمسؤول سابق في نظام الأسد بهذه التهم. مؤكدة أن هذه الإدانة ستعزز المساءلة عن فظائع الأسد ونظامه، بما في ذلك عمليات التعذيب الموثقة لأكثر من 14 ألف سوري.

كما رحبت الأمم المتحدة، أمس الأربعاء، بقرار الإدانة والسجن الصادر من المحكمة العليا في ولاية "كوبلنز" الألمانية، بحق عنصر المخابرات السابق بالنظام.

وشهدت مدينة كوبلنز الألمانية بتاريخ 24 من شباط 2021 وتحديداً في الساعة 9.32 صباحاً، إدانة المحكمة الألمانية العليا للضابط السابق في مخابرات نظام الأسد إياد الغريب، بعد اتهامه بـ"ارتكاب جرائم ضد الإنسانية وتعذيب معتقلين في فروع النظام الأمنية"، وأصدرت حكماً عليه بالسجن لأربع سنوات ونصف السنة.

اقرأ أيضاً: ألمانيا.. مجريات جلسة النطق بالحكم على الضابط المنشق إياد الغريب

ووجدت المحكمة أنّ "الغريب" ساعد بارتكاب جرائم ضد الإنسانية بناء على قانون الجنايات الدولية والقانون الجنائي الألماني وقانون العقوبات الألماني، وبذلك حكمت المحكمة عليه بالسجن لأربع سنوات وستة أشهر مع احتساب المدة التي أوقف خلالها سابقاً، كما يحق له التقدم بالطعن خلال مدة أقصاها أسبوع.

اقرأ أيضاً: ترحيب أممي بحكم ألماني دان عنصر مخابرات سابق بالنظام