الأنفاق تهدد حياة أهالي مدينة عين عيسى شمالي الرقة

تاريخ النشر: 22.11.2021 | 15:33 دمشق

الرقة - خاص

يتخوف المدنيون في مدينة عين عيسى شمالي الرقة، من تزايد عمليات حفر الأنفاق أسفل منازلهم، بحجة أنها مفيدة عسكرياً بالنسبة لقوات سوريا الديمقراطية "قسد"

وقال مصدر مطلع لموقع تلفزيون سوريا إن "عمليات حفر الأنفاق من قبل ورش العمال تتم بأوامر مباشرة من "قسد"، حيث باتت أصوات الحفارات تسمع ليلا من قبل الأهالي تحت منازلهم مما يعكس حجم المخاطر التي وصلت إليها المنطقة".

وأضاف أن "250 عاملاً يعملون ليل نهار على ربط شبكة أنفاق أسفل مدينة عين عيسى تمتد من قاعدة عين عيسى في اللواء 93 إلى أطراف المدينة الشمالية والشرقية وصولاً إلى طريق الـ"M4" بنماذج وأقطار مختلفة حسب الغاية منه".

وأشار المصدر إلى أن "طول الأنفاق التي حفرت حتى اللحظة في مدينة عين عيسى منذ أواخر العام 2019 بلغ نحو 7 كم أسفل المدينة، وتتضمن خطوط بقطر مترين وأخرى بقطر متر ونصف".

وأضاف أن الأهالي أبلغوا البلدية في مدينة عين عيسى بأصوات الحفر التي يسمعونها ليلا ومخاوفهم من عمليات انهيار قد تحدث في أي وقت في ظل تجاهل البلدية للموضوع معتبرة أن هذا الشأن عسكري بحت ولا تستطيع التدخل".

واشتكى أهالي مدينة المالكية من ذات الموضوع الصيف الماضي بعد تزايد أعمال الحفر أسفل المدينة حيث منعوا العمال من استكمال عملهم لكن لم يثنِ ذلك "قسد" عن مد شبكة أنفاقها والتي تعتبرها خط دفاع أساسي في وجه أي معارك محتملة.